مقدمة 1-اتصالات الإماراتية تنسحب من نيجيريا بعد تدخل الجهات التنظيمية

Mon Jul 10, 2017 6:35pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من ستانلي كارفالو

أبوظبي 10 يوليو تموز (رويترز) - قال حاتم دويدار الرئيس التنفيذي للعمليات الدولية بمجموعة اتصالات الإماراتية لرويترز اليوم الاثنين إن المجموعة أنهت اتفاق إدارة مع ذراعها النيجيرية ومنحت الوحدة مهلة لسحب العلامة التجارية من نيجيريا.

وتدخلت الجهات التنظيمية في نيجيريا الأسبوع الماضي لإنقاذ اتصالات نيجيريا من الانهيار بعد فشل المحادثات مع مقرضيها لإعادة التفاوض على قرض قيمته 1.2 مليار دولار.

وكانت اتصالات، التي تملك حصة قدرها 45 في المئة في اتصالات نيجيريا، قالت في يونيو حزيران إنها تلقت أمرا بنقل أسهمها إلى أمين قرض بعد فشل المحادثات.

وقال دويدار إن جميع المساهمين الإماراتيين في اتصالات نيجيريا، ومن بينهم مبادلة للتنمية ذراع الاستثمار لحكومة أبوظبي، تخارجوا من الشركة وانسحبوا من مجلس الإدارة والإدارة.

وذكر في مقابلة مع رويترز أن ثمة مناقشات جارية مع اتصالات نيجيريا لتقديم الدعم الفني مضيفا أنها تستطيع استغلال العلامة التجارية لمدة ثلاثة أسابيع أخرى.

وتابع "هناك مجلس إدارة جديد ولم نعد جزءا من تلك الشركة. أرسلنا خطاب فسخ اتفاق الإدارة".

واتصالات نيجيريا هي أكبر شركة ذات ملكية أجنبية تسقط ضحية لشح الدولار في البلاد الناتج عن هبوط أسعار النفط والركود الاقتصادي وهو ما جعلها تواجه صعوبات في سداد مستحقات الدائنين والموردين.   يتبع