تراجع معظم أسواق الخليج والبورصة المصرية ترتفع بفعل الأسعار

Thu Oct 13, 2011 4:13pm GMT
 

من توم فايفر ونادية سليم

القاهرة/دبي 13 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - دفع صائدو الصفقات البخسة الأسهم المصرية للصعود اليوم الخميس لكن المؤشر العام لسوق أبوظبي ‪ .ADI‬ تراجع لأدنى مستوى له في 14 شهرا حيث تصدرت أسهم البنوك الانخفاض وهبطت بورصات الخليج الأخرى أيضا.

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ‪.EGX30‬ بنسبة 2.5 في المئة لكنه لا يزال منخفضا 43 في المئة هذا العام وبقيت أحجام التداول حتى وقت قريب مقتربة من أدنى مستوياتها في أعوام.

وقال متعاملون إن المعاملات القصيرة الأجل هي النمط السائد نظرا لغموض الوضع السياسي والافتقار لرؤية واضحة أمام المستثمرين.

وقال عمر درويش من التجاري الدولي للسمسرة "إنه السيناريو نفسه يتكرر. تنهار السوق ويشكل كل هبوط فرصة للشراء. تنعكس الأحداث سريعا على السوق."

وزاد سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة ذو الثقل في السوق 5.6 في المئة وكان أيضا السهم الأكثر تداولا على قائمة المؤشر الرئيسي.

وصعد سهما البنك التجاري الدولي وأوراسكوم تليكوم 2.5 و2.2 في المئة على التوالي.

وفي أبوظبي هبط سهم بنك أبوظبي الوطني 1.5 بالمئة وسهم بنك أبوظبي التجاري 1.8 بالمئة وسهم بنك الاستثمار 5.9 بالمئة.

وقال متعامل في أبوظبي "سيبدأ الاهتمام بالبنوك بعد صدور البيانات لأنها ستوضح لنا الجدارة الائتمانية ونمو القروض." وأضاف "لكنها مخاطرة كبيرة أن تشتري اسهم البنوك قبل صدور البيانات ما لم تنخفض بدرجة اكبر."   يتبع