شركة جديدة في دبي لإدارة الأوقاف الإسلامية

Sun Mar 3, 2013 2:45pm GMT
 

من برناردو فيزكاينو

دبي 3 مارس آذار (رويترز) - قال مسؤولون بشركة جديدة لإدارة الأصول ستتخصص في الأوقاف الإسلامية اليوم الأحد إن دبي ستستضيف مقر الشركة مع سعي الإمارة للتحول إلى مركز عالمي لأنشطة المؤسسات الخيرية الإسلامية.

ومن المعتقد أن الأوقاف تسيطر على أصول بعشرات المليارات من الدولارات في أنحاء العالم الإسلامي حيث يتصدق الناس بجزء من ثرواتهم نقدا أو بأشكال أخرى لمشروعات خيرية مثل المساجد والمدارس. وتفيد تقديرات إرنست اند يونج الاستشارية أن الأصول التي تديرها الأوقاف بلغت قيمتها نحو 105 مليارات دولار في 2010.

لكن إدارة تلك الأوقاف كثيرا ما تتعرض لانتقادات بعدم الكفاءة والبدائية وحبس الأموال في أصول ثابتة مثل العقارات حيث تدر عائدات منخفضة أو معدومة.

وستكون الشركة الجديدة "نور أوقاف" مملوكة بنسبة 60 بالمئة لشركة نور للاستثمار بينما ستحوز الأربعين بالمئة الباقية مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر التابعة لحكومة دبي وستهدف إلى تعزيز عائدات الأوقاف في أنحاء العالم. ونور للاستثمار شركة زميلة لمؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية ذراع الاستثمار للإمارة.

وفي يناير كانون الثاني أعلن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حاكم دبي أن الإمارة تريد أن تصبح مركزا عالميا للتمويل الإسلامي وسائر الأنشطة القائمة على مبادئ الشريعة الإسلامية وذلك جزئيا عن طريق تقوية الروابط بين شتى القطاعات.

وقال طيب عبد الرحمن الريس الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصر بدبي إن الهدف هو أن تصبح دبي مركزا عالميا للأوقاف من خلال توفير الخدمات المالية للمؤسسات الإسلامية.

وأضاف أن الشركة الجديدة التي سيبلغ رأسمالها المدفوع عشرة ملايين درهم (2.7 مليون دولار) ستقدم خدمات من بينها الفحص الفني والتحليل المالي ومساعدة الأوقاف على تطوير أهدافها الاستراتيجية.

وقال حسين القمزي الرئيس التنفيذي لنور للاستثمار إن الأوقاف تستطيع من خلال الإدارة النشطة لأموالها عن طريق الشركة الجديدة أن تضمن مزيدا من التمويل الذاتي لمشروعاتها وأن تقلل اعتمادها على التبرعات والمساعدات الدولية.   يتبع