مركز دبي للسلع المتعددة يسعى لتعزيز منصته الإسلامية بإقامة شراكات

Thu Mar 6, 2014 12:24pm GMT
 

6 مارس آذار (رويترز) - يسعى مركز دبي للسلع المتعددة إلى تعزيز النشاط على منصة التداول المتوافقة مع الشريعة التي أطلقها العام الماضي من خلال شراكة مع شركة عالمية للسمسرة بينما يعتزم بنك نور الإسلامي المحلي عرض استخدام المنصة على عملائه من الشركات.

ويريد المركز زيادة قيمة وحجم التعاملات على منصته الإسلامية.

ودخل مركز دبي للسلع المتعددة هذا الأسبوع في شراكة مع بي.جي.سي بارتنرز العالمية للسمسرة والتابعة لشركة كانتور فيتزجيرالد التي تتخذ من نيويورك مقرا لها من أجل الترويج للمنصة على مستوى العالم.

وقال بول بوتس مدير تريد فلو التي تدير منصتي التداول الإسلامية والتقليدية التابعتين لمركز دبي للسلع المتعددة لرويترز "نتوقع أن تكون هذه المعاملات ذات قيمة عالية نظرا لأنها تتعلق في الأساس بأنشطة الخزانة."

وذكر بنك نور أن توسيع استخدامه للمنصة الإسلامية سيزيد من قدرته على تسوية صفقات المرابحة في السلع الأولية. وهذه الصفقات مهمة لإدارة سيولة بنك نور وعملائه.

وشارك نور في أول صفقة إسلامية في السلع يقوم بها مركز دبي العام الماضي والتي بلغت قيمتها 50 مليون درهم (13.6 مليون دولار) وأجرى الشهر الماضي معاملة بقيمة 2.5 مليون درهم لشركة محلية.

وقال بوتس "ربما تكون قيمة كل معاملة ضئيلة في حد ذاتها لكن من المتوقع أن تكون القيمة الإجمالية للمعاملات كبيرة نظرا لعدد العملاء الذين سيتاجر (نور) معهم."

ولا ينشر مركز دبي للسلع المتعددة أحجام تداول منصته الإسلامية غير أن بوتس قال إن المركز يجري الآن عدة معاملات يوميا.

وتسمح المنصة بتداول شهادات ملكية السلع المودعة بالمخازن بما يضمن وجود تداول حقيقي لأصول مادية وهو مبدأ مهم في التمويل الإسلامي. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل)