20 أيار مايو 2014 / 12:07 / منذ 3 أعوام

مقدمة 1-أبوظبي الإسلامي: البنك المركزي وافق على صفقة باركليز

(لإضافة اقتباسات وتفاصيل)

من ستانلي كارفالو

أبوظبي 20 مايو أيار (رويترز) - قال الرئيس التنفيذي لمصرف أبوظبي الإسلامي اليوم الثلاثاء إن البنك نال منذ عشرة أيام الموافقة التنظيمية من مصرف الإمارات المركزي على شراء أنشطة التجزئة لبنك باركليز في الإمارات.

واتفق أكبر بنك إسلامي في أبوظبي مع البنك البريطاني على صفقة بقيمة 650 مليون درهم (177 مليون دولار) الشهر الماضي عقب منافسة حظيت باهتمام مستثمرين محليين وعالميين.

وأبلغ طراد محمود الصحفيين أن البنك نال الموافقة التنظيمية قبل عشرة أيام وأن عملية نقل عملاء باركليز البالغ عددهم 110 آلاف عميل في البلاد إلى البنك الإسلامي ستبدأ في أول سبتمبر أيلول.

وقال ردا على سؤال بخصوص ما إذا كان هناك عملاء سيبقون في البنك بعد عملية الاستحواذ ”نحن على ثقة كبيرة من أن الغالبية العظمى من العملاء سينتقلون من باركليز إلى مصرف أبوظبي الإسلامي.“

وأضاف ”نحن متفائلون لأننا نملك 80 فرعا ونقدم الكثير من الخدمات ولدينا مكاتب في الخارج.“

ويملك مصرفي أبوظبي الإسلامي فروعا في مصر وقطر والعراق ولندن.

وتتوسع بنوك الإمارات في وقت تشهد فيه السوق المحلية منافسة محتدمة إذ يركز بعضها على الفرص المحلية بينما يوجه آخرون أنظارهم إلى الخارج.

وكان بنك دبي الإسلامي - المنافس الرئيسي لمصرف أبوظبي في مجال الخدمات المصرفية الإسلامية بالإمارات - اتفق الأسبوع الماضي على شراء 25 بالمئة من أسهم بنك بانين الشريعة الإسلامي الاندونيسي بمقابل لم يكشف عنه.

وقال محمود إن مصرف أبوظبي الإسلامي يدرس إمكانية إجراء عمليات استحواذ في جنوب شرق آسيا لكنه لم يتخذ أي قرارات حتى الآن. ولم يذكر تفاصيل.

وتجتذب منطقة جنوب شرق آسيا البنوك الإسلامية الخليجية في ضوء ارتفاع عدد السكان المسلمين في دول مثل ماليزيا وإندونيسيا ناهيك عن فرص تطوير قطاع التمويل الإسلامي في المنطقة.

وقال محمود إن مصرف أبوظبي الإسلامي توصل إلى ”اتفاق مبدئي“ مع لجنة الدائنين التي تشكلت للمساعدة في مفاوضات إعادة هيكلة ديون أملاك للتمويل التي تتخذ من دبي مقرا.

وتجري أملاك محادثات مع لجنة دائنين تضم كيانات حكومية مثل صندوق دبي للدعم المالي وشركة الصكوك الوطنية إلى جانب بنوك تجارية من بينها مصرف أبوظبي الإسلامي لإعادة هيكلة ديون بسبعة مليارات درهم.

وقال الرئيس التنفيذي لمصرف أبوظبي الإسلامي اليوم إن الاتفاق يتضمن اقتراح إرجاء سداد ديون شركة الرهن العقاري لفترة من الوقت لكنه أحجم عن تقديم تفاصيل محددة.

وأضاف أن الشركة تأمل في أن يساعدها تمديد أجل سداد أقساط أصل الدين على استعادة قدرتها على الوفاء بالتزاماتها وأن يسمح لها بتحسين أوضاعها المالية بما يحول دون اضطرار دائنيها لخفض ديونهم.

ولم يتسن الحصول على تعليق من متحدث باسم أملاك. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below