بنك نور الإماراتي يتطلع إلى تركيا وسط منافسة محلية محتدمة

Tue Nov 25, 2014 5:31pm GMT
 

من توماس أرنولد

دبي 25 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال الرئيس التنفيذي لبنك نور الذي مقره دبي لرويترز اليوم الثلاثاء إن البنك يتطلع إلى تركيا وأسواق خارجية أخرى بسبب المنافسة المحتدمة في سوقه المحلية وللاستفادة من الطفرة العالمية لقطاع التمويل الإسلامي.

وتتوسع البنوك الإماراتية بقوة في الخارج وسط منافسة حادة بين 51 بنكا يتزاحمون على حصة من السوق المحلية وهو ما يدفع الأرباح للانخفاض.

واشترى بنك الإمارات دبي الوطني العمليات المصرية لبنك بي.ان.بي باريبا في عام 2013. ويعكف بنك أبوظبي الوطني وبنك الخليج الأول على فتح مكاتب في آسيا بينما يتفقد بنك المشرق مصر وتركيا بحثا عن أهداف محتملة لعمليات استحواذ.

وقال حسين القمزي في إجابات بالبريد الإلكتروني على أسئلة رويترز إنه بخلاف البنوك الإماراتية الأخرى الساعية للتوسع في الخارج فإن بنك نور غير المدرج لا ينوي فتح أي فروع أجنبية لكنه سيقدم خدمات ومنتجات إضافية مرتكزا على خبرته التركية.

وقال القمزي إن البنك سيقدم مزيدا من المنتجات في تمويل التجارة الإسلامية والقروض المجمعة على وجه الخصوص.

وقال "للقيام بذلك نتفقد بعناية الفرص في الخليج وتركيا وجنوب آسيا ودول افريقية منتقاة."

وقال القمزي إن تركيا تنال اهتماما خاصا من بنك نور الذي رتب بالفعل قروضا مجمعة لمقترضين أتراك تتجاوز قيمتها 4.5 مليار دولار منذ عام 2010 منها أكثر من 2.1 مليار دولار في الثمانية عشر شهرا الأخيرة.

ومن بين مساهمي نور مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية ودبي القابضة ولكل منهما 25 بالمئة. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال)