بورصة قطر ترتفع بعد إدراج أسهم على مؤشر إف.تي.إس.إي والسوق السعودية تتراجع

Tue Sep 20, 2016 3:35pm GMT
 

من سيلين أسود

دبي 20 سبتمبر أيلول (رويترز) - قفز مؤشر البورصة القطرية اليوم الثلاثاء مع تدفق أموال الصناديق الخاملة على الأسهم التي جرى إدراجها على مؤشر إف.تي.إس.إي للأسواق الناشئة الثانوية بينما سجلت أسواق خليجية أخرى أداء ضعيفا.

وصعد مؤشر بورصة الدوحة واحدا بالمئة ليعوض بعض خسائره التي تكبدها في الجلسة السابقة. وصعد سهم مصرف الريان الإسلامي 1.9 بالمئة بعد هبوطه 5.1 بالمئة أمس الاثنين في حين زاد سهم أريد للاتصالات 0.4 بالمئة بعد نزوله 5.1 بالمئة في الجلسة السابقة.

وانخفض مؤشر البورصة السعودية 0.2 بالمئة إلى 5952 نقطة لكنه أغلق مرتفعا 56 نقطة فوق أدنى مستوى له في الجلسة. ويظل المؤشر قريبا من مستوى دعم فني عند أدنى مستوياته في أغسطس آب البالغ 5911 نقطة.

وكانت أسهم البنوك هي الأكثر تضررا في السوق السعودية حيث هبط سهم مجموعة سامبا المالية 2.8 بالمئة. وسجلت بعض أسهم البتروكيماويات أداء ضعيفا مع نزول خام القياس العالمي مزيج برنت عن 46 دولارا للبرميل. وانخفض سهم كيان السعودية للبتروكيماويات 1.6 بالمئة.

لكن سهم الاتصالات السعودية ارتفع 1.8 بالمئة إلى 56 ريالا (14.93 دولار) بعدما قالت وكالة بلومبرج للأنباء أمس الاثنين إن الشركة تدرس خيارات بخصوص حصتها غير المباشرة البالغة قيمتها 1.8 مكليار دولار في ماكسيس ثاني أكبر شركة للاتصالات اللاسلكية في ماليزيا. وذكرت الوكالة أن صندوقا ماليزيا لمعاشات التقاعد أو عددا من كبار المستثمرين من بين المشترين المحتملين.

وارتفع سهم المراعي 1.8 بالمئة بعدما قالت أكبر شركة منتجة للألبان في الخليج إنها بدأت التشغيل التجاري الجزئي لمصنع المخبوزات الجديد في مدينة حائل بشمال المملكة. ولدى المصنع أربعة خطوط إنتاج بإجمالي استثمارات 856 مليون ريال.

وتراجع مؤشر سوق دبي 0.9 بالمئة متأثرا بعمليات جني للأرباح في ظل ضعف الأسواق العالمية.

وخسرت أسهم جي.إف.اتش المالية اثنين بالمئة ودبي للاستثمار 1.4 بالمئة.   يتبع