أسهم البنوك السعودية تسجل أداء قويا وهبوط معظم بورصات المنطقة

Thu Apr 27, 2017 3:57pm GMT
 

من سيلين أسود

دبي 27 أبريل نيسان (رويترز) - تباين أداء أسهم بنكين سعوديين يجريان محادثات تمهيدية بخصوص اندماجهما اليوم الخميس بينما اختتمت بورصات أخرى في المنطقة الأسبوع على انخفاض في ظل ندرة الأنباء والنتائج المالية الجديدة التي تشجع المستثمرين على إعادة تخصيص أموالهم أو بناء المراكز.

وارتفع سهم البنك الأول 2.2 في المئة مواصلا مكاسبه التي بلغت 8.6 في المئة في الجلسة السابقة. لكن سهم بنك ساب هبط 0.9 في المئة بعدما قفز 6.8 في المئة أمس الأربعاء.

وصعدت أيضا أسهم ستة بنوك تجارية أخرى مع ارتفاع سهم البنك الأهلي التجاري، أكبرها من حيث الأصول، واحدا في المئة.

وإذا اندمج البنك الأول وبنك ساب فسيتمخض عن اندماجهما ثالث أكبر مصرف في المملكة من حيث الأصول. وقال محللون إن الاندماج سيكون مفيدا للبنكين بشكل عام إلا أن البنك الأول سيحصد فوائد من انخفاض تكلفة الودائع.

وأشار محللون آخرون إلى أن هذا الاندماج قد لا يبشر باندماجات أخرى محتملة بين بنوك في سعودية لكن ملامح القطاع ستبدأ في التغير وستشتد حدة المنافسة.

وقال محلل في الرياض "اللاعبون الصغار الذين اعتادوا على التنافس مع البنك الأول على حصة سوقية سيواجهون منافسة أقل حدة الآن نظرا لأنهم سيستهدفون عملاء مختلفين.

"لكن من ناحية أخرى، هناك اهتمام من بنوك إقليمية ودولية أخرى بمزاولة النشاط في المملكة ولذا فإن ملامح القطاع تشهد تغيرا."

وفي وقت سابق هذا الأسبوع، حصل سيتي جروب على ترخيص بممارسة أنشطة في السعودية بعد غياب لنحو 13 عاما. وقال مسؤول كبير في بنك الإمارات دبي الوطني، وهو حاصل بالفعل على رخصة للعمل في المملكة، لرويترز إن البنك يخطط لتوسعة أنشطته في السعودية في الاثني عشر شهرا القادمة.   يتبع