أداء متباين لأسواق الأسهم الخليجية

Sun Jul 31, 2011 3:03pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 31 يوليو تموز (رويترز) - ساعد سهم بنك الاتحاد الوطني مؤشر أبوظبي ‭ .ADIعلى تقليص خسائره ‬اليوم الأحد بعد أن أعلن البنك نموا بنسبة 23 بالمئة في صافي أرباح الربع الثاني بينما تباين أداء أسواق الأسهم الخليجية الأخرى بعد هبوط الأسهم العالمية بفعل المخاوف حول الدين الأمريكي.

وصعد سهم بنك الاتحاد الوطني 4.2 بالمئة بعدما تجاوزت أرباحه التوقعات.

وضغطت أكبر ثلاثة أسهم قيادية على المؤشر العام ودفعته للهبوط 0.3 في المئة مع انخفاض سهم مؤسسة الامارات للاتصالات (اتصالات) 0.5 بالمئة وسهم بنك أبوظبي الوطني 1.3 بالمئة وسهم بنك الخليج الأول 1.2 بالمئة.

وقال إبراهيم مسعود مدير الاستثمار في بنك المشرق "على صعيد (بنوك) الإمارات أعتقد أن من الواضح أن النمو مازال مراوغا بعض الشيء.

"الأهم أن أوضاع الائتمان تبدو بصدد الاستقرار حيث لا تحدث تراكمات كبيرة لديون جديدة تشوبها المشاكل. هذا هو العنصر الأهم بالنسبة لأموالي."

وساهم صائدو الصفقات في دفع أسهم دبي النشطة للصعود.

وزاد سهم إعمار العقارية 2.1 بالمئة مرتفعا من أدنى مستوى في أربعة أشهر الذي سجله يوم الخميس. وصعد سهم شركة سوق دبي المالي 1.8 بالمئة رغم هبوط صافي أرباح الربع الثاني للشركة التي تدير بورصة دبي 46 بالمئة.

وصعد سهم بنك دبي الإسلامي ثلاثة في المئة بعدما تجاوزت نتائجه الفصلية التوقعات.   يتبع