بنوك أبوظبي تدفع البورصة إلى أدنى مستوياتها في 14 شهرا

Thu Oct 13, 2011 11:33am GMT
 

1358 جمت - تراجع مؤشر بورصة أبوظبي إلى أدنى مستوياته في 14 شهرا مع تراجع أسهم البنوك في حين أوقفت الأسهم القطرية موجة صعود استمرت خمسة أيام.

وهبط سهم بنك أبوظبي الوطني 1.5 بالمئة ونزل سهم بنك أبوظبي التجاري 1.8 بالمئة وتراجع سهم بنك الاستثمار 5.9 بالمئة.

وقال متعامل في أبوظبي "سيبدأ الاهتمام بالبنوك بعد صدور البيانات لأنها ستوضح لنا الجدارة الائتمانية ونمو القروض." وأضاف "لكنها مخاطرة كبيرة أن تشتري اسهم البنوك قبل صدور البيانات ما لم تنخفض بدرجة اكبر."

ونزل مؤشر بورصة ابوظبي ‪.ADI‬ بنسبة 0.4 بالمئة إلى 2478 نقطة وهو أدنى مستوياته منذ أغسطس آب 2010.

وأحبطت التعاملات المحدودة بورصتي أبوظبي ودبي إذ أحجم المستثمرون عن ضخ الأموال وسط حالة عدم تيقن عالمية بسبب اضطرابات الديون الأوروبية كما ان ترقب نتائج الربع الثالث يزيد من حذر المستثمرين.

وأضاف المتعامل "ليس هناك جديد على الساحة الآن لكننا شهدنا تحولا في المعنويات (في الاسواق العالمية). وحتى نرى مقترحات حقيقية ملموسة ستظل السوق تشهد تعاملات بهوامش محدودة للغاية."

وانتعش سهم بنك الإمارات دبي الوطني اكبر بنك مدرج من حيث القيمة السوقية إذ اقبل المستثمرون على شرائه بسبب تقييمات جذابة.

وارتفع سهم البنك 1.1 بالمئة منتعشا من أدنى مستوياته في 27 يوما الذي سجله أمس الأربعاء. وكان السهم قد انخفض بعد أن أعلن البنك إنه يعتزم شراء بنك دبي الإسلامي الذي يواجه مشاكل.

وأغلق مؤشر بورصة دبي ‪.DFMGI‬ دون تغير يذكر مرتفعا 0.06 بالمئة إلى 1385 نقطة وجرى تداول 33.7 مليون سهم فقط بالمقارنة مع متوسط 50 يوما البالغ 68.5 مليون سهم.   يتبع