أسهم البنوك المتوسطة ترفع المؤشر الكويتي قبيل نهاية الربع/3 .

Tue Sep 28, 2010 8:29am GMT
 

0739 جمت - دفعت أسهم البنوك المتوسطة الحجم المؤشر الكويتي ‭.KWSE‬‏ إلى الصعود في حين ارتفعت أيضا الأسهم الزهيدة في ظل سعي المستثمرين لتعزيز قيم المحافظ الاستثمارية في نهاية الربع.

وقفز سهم البنك التجاري الكويتي 4.4 بالمئة وارتفع سهم بنك الخليج 1.1 بالمئة بينما زاد سهم البنك الأهلي المتحد ثلاثة بالمئة.

وقال محلل في الكويت طلب عدم ذكر اسمه "نحن نقترب من نهاية الربع لذا يحاول كثير من مديري الصناديق رفع الأسهم الزهيدة لتعزيز محافظهم الاستثمارية.. من وجهة نظرهم الأمر يستحق إنفاق بضعة آلاف من الدنانير لتحسين صورة أدائهم."

وقال المحلل إن تجميل المحافظ هذا أقل شيوعا في الأسهم القيادية لأن تحريكها أصعب. لكن الأسهم القيادية تصعد بفعل المضاربة المستمرة على الأسماء الكبيرة.

وأثارت زيادة بنك الكويت الوطني لرأسماله تكهنات بأن بنك برقان قد يحذو حذوه. في غضون ذلك قال المتعامل إن هناك تكهنات أيضا بأن مجموعة الخرافي قد تبيع حصة في شركة زين.

وسيبدأ إصدار الحقوق من بنك الكويت الوطني الذي تبلغ نسبته عشرة بالمئة في الخامس من أكتوبر تشرين الأول وتم تسعيره عند 0.5 دينار للسهم بانخفاض كبير عن السعر الحالي للسهم البالغ 1.44 دينار مما يفتح الباب أمام مزيد من تفتيت قيمة السهم.

وقال المتعامل "تم أخذ إصدار بنك الكويت الوطني في الحسبان.. ولهذا فالسهم مستقر."

واستقر سهم زين بينما ارتفع سهم بنك برقان 1.1 بالمئة معززا مكاسبه منذ بداية 2010 إلى 43 في المئة.

وارتفع المؤشر الكويتي 0.3 بالمئة إلى 6852 نقطة.   يتبع