خسائر ثقيلة لبورصات الخليج في مايو بفعل أزمة منطقة اليورو

Thu May 31, 2012 3:43pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 31 مايو ايار (رويترز) - هبطت بورصات الخليج اليوم الخميس مسجلة أسوأ أداء شهري في أكثر من عام مع تنامي المخاوف من أن تطلب بنوك اسبانيا مساعدات قريبا واستمرار القلق من احتمال خروج اليونان من منطقة اليورو.

وانخفض المؤشر القطري 0.7 في المئة مسجلا أدنى إغلاق منذ 20 مايو ايار وأكبر انخفاض شهري منذ فبراير شباط 2011.

وعمد المستثمرون لتقليص تعرضهم للمخاطرة في شتى القطاعات وتراجع سهم صناعات قطر ذو الثقل في السوق 1.4 في المئة وسهم البنك التجاري القطري 1.3 في المئة وسهم بنك الدوحة 1.1 في المئة.

وقال عامر خان مدير الصندوق لدى شعاع لإدارة الأصول "يعتمد الأمر بأكمله على ما ستسفر عنه الاحداث في اليونان وأسبانيا وستتطلب المسألة كثيرا من الوقت والجهد من جانب صناع السياسة الأوروبيين.

"إذا تخلفوا عن سداد الديون فقد تشهد أسواقنا مزيدا من الانخفاض. لن يكون ذلك مبررا من حيث العوامل الأساسية لكن المعنويات ستضغط صوب مزيد من النزول."

وتزايدت المخاوف من غياب أي تحرك سياسي منسق في منطقة اليورو منذ أن كشفت أسبانيا عن خطط غير مقنعة لإعادة رسملة مصرف بانكيا المؤمم مما زاد من احتمال احتياجها لمساعدات خارجية.

ومن المتوقع أن تسجل الأسهم العالمية في مايو أكبر خسائر شهرية لها منذ سبتمبر أيلول الماضي إذ أن تفاقم أزمة منطقة اليورو أذكى قلق المستثمرين بشأن تأثيرها المحتمل على الاقتصاد العالمي.

وفي الامارات انخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.4 في المئة مسجلا أدنى إغلاق منذ 30 يناير كانون الثاني.   يتبع