بورصة مصر تغلق منخفضة للجلسة الثانية وسط شح السيولة

Wed Dec 26, 2012 12:54pm GMT
 

1235 جمت - تراجعت الاسهم المصرية خلال معاملات اليوم الاربعاء للجلسة الثانية على التوالي وسط شح في السيولة وترقب المتعاملين للأحداث السياسية والاقتصادية في البلاد.

وتراجع المؤشر الرئيسي 0.34 بالمئة إلى 5300.6 نقطة بعد ان كان منخفضا أكثر من واحد بالمئة خلال الجلسة وصعد المؤشر الثانوي 0.2 بالمئة إلى 470.35 نقطة.

وبلغت القيمة الاجمالية للتعاملات 312.571 مليون جنيه.

وقال محسن عادل العضو المنتدب لشركة بايونيرز لإدارة صناديق الاستثمار "الشهية الاستثمارية للعرب والأجانب تميل تجاه الشراء وذلك سبب انخفاض الخسائر خلال النصف الثاني من جلسة اليوم. أسعار الأسهم متدنية وهذا يدعم انخفاض الشهية البيعية."

ونزلت أسهم عامر جروب 1.56 بالمئة والقلعة 1.4 بالمئة وأوراسكوم تليكوم 1.1 بالمئة.

وقال عادل "السوق في حاجة لوجود استقرار كامل في الوضع الاقتصادي والسياسي بالبلاد."

وشهدت مصر صراعات سياسية واحتجاجات عنيفة بسبب الاستفتاء على دستور جديد يقول مؤيدو مرسي الإسلاميون إنه مهم للتحول الديمقراطي بينما يقول المعارضون إنه لا يضمن الحريات الشخصية وحقوق المرأة والأقليات.

وقال ابراهيم النمر رئيس قسم التحليل الفني بشركة نعيم للوساطة في الاوراق المالية "مادام المؤشر الرئيسي أعلى من 5260-5300 نقطة فاحتمالات الصعود مازالت أقوى بالسوق."

وصعدت أسهم حديد عز 3.03 بالمئة وبالم هيلز 2.1 بالمئة وبايونيرز 1.95 بالمئة وجهينة 1.5 بالمئة.   يتبع