تراجع طفيف لبورصة دبي بعد سقف القروض العقارية

Mon Dec 31, 2012 7:21am GMT
 

0630 جمت - تراجعت الأسهم العقارية في دبي تراجعا طفيفا في أوائل المعاملات مما أثر على مؤشر البورصة بعد أن فرض مصرف الإمارات المركزي سقفا على القروض العقارية للأجانب والمواطنين.

وقال تعميم للبنك المركزي اطلعت عليه رويترز إن الحد الأقصى لنسبة القرض إلى القيمة في التمويلات العقارية المقدمة إلى الأفراد يجب ألا يتجاوز 50 بالمئة للأجانب و70 بالمئة للمواطنين.

وتراجعت أسهم إعمار العقارية واحدا بالمئة في حين هبط سهم أرابتك للمقاولات 0.9 بالمئة. وخالف سهم الاتحاد العقارية الاتجاه النزولي بصعوده 1.5 بالمئة. وانخفض المؤشر العام للسوق 0.3 بالمئة.

وجاء تأثير القواعد الجديدة متواضعا بسبب عدم التيقن من إعمال اللوائح إذ أن قواعد سابقة أعلنها البنك المركزي تم تعليقها إثر اعتراض البنوك التجارية.

ويبدو أن الهدف من القواعد هو الحيلولة دون تكون فقاعة عقارية جديدة في دبي لذا قد تكون ايجابية للقطاع العقاري في المدى الطويل.

وارتفع سهم دانة غاز في أبوظبي إلى 0.45 درهم في مستهل التعاملات لكنه ما لبث أن تراجع إلى سعر إغلاق أمس الأحد 0.44 درهم. كانت الشركة كشفت يوم الأحد عن كشف جديد للغاز في مصر.

وارتفع مؤشر أبوظبي 0.1 بالمئة إلى 2630 نقطة. ويواجه المؤشر مقاومة فنية عند 2640 نقطة وهو نفسه مستوى الدعم السابق في أكتوبر تشرين الأول ونوفمبر تشرين الثاني والذروة التي سجلها المؤشر الأسبوع الماضي. وقد لا تسمح أحجام التداول حاليا باختراق ذلك المستوى في المدى القريب.

وفي قطر تراجع مؤشر البورصة 0.1 بالمئة مواصلا خسائره. وهبط سهم بروة العقارية 0.4 بالمئة.

  يتبع