انخفاض البورصة السعودية وسط جني للأرباح

Mon Jan 7, 2013 9:39am GMT
 

0844 جمت - ضغطت أسهم المؤسسات المالية على البورصة السعودية التي تراجعت لليوم الثاني لكن التوقعات بشكل عام للسوق لا تزال متفائلة في ظل أسعار رخيصة نسبيا مقارنة مع الأسواق العالمية والمستويات التاريخية.

وهبط سهما مصرف الراجحي أكبر بنك مدرج في منطقة الخليج وبنك ساب المنافس 0.7 في المئة لكل منهما.

وتباينت أسهم البتروكيماويات مع صعود سهم كيان السعودية للبتروكيماويات 0.8 في المئة بينما تراجع سهم ينبع الوطنية للبتروكيماويات (ينساب) 0.2 في المئة.

وقال شاكيل ساروار رئيس إدارة الأصول لدى شركة الأوراق المالية والاستثمار (سيكو) في البحرين "لا تزال التوقعات في السوق السعودية إيجابية."

وتشير تقديرات سيكو إلى أن الأسهم السعودية يتم تداولها بمضاعف ربحية منخفض عند نحو 12 في المئة مع توزيعات أرباح تزيد عن خمسة في المئة بينما يتوقع أن تزيد الأرباح بأكثر من عشرة في المئة في 2013.

وقال ساروار "يبدو هذا جذابا مقارنة مع المستويات التاريخية للأسعار وأيضا الأسعار العالمية."

وانخفض المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.3 في المئة إلى 6981 نقطة مقلصا مكاسبه في 2013 إلى 2.7 في المئة. وسجلت بورصات خليجية أخرى مثل دبي وأبوظبي وقطر أيضا بداية قوية للعام الجديد.

وقال ساروار "يبدو أن الصعود المتحقق في بداية العام يقف على أقدام قوية ويبدو مستداما.

"إلا أن من المنتظر أن تتوقف السوق لالتقاط الأنفاس وتتماسك عند تلك المستويات قبل أن تحقق مزيدا من المكاسب."   يتبع