الأسهم المصرية تهبط صباحا بعد أعمال عنف دامية

Sun Jan 27, 2013 8:46am GMT
 

0845 جمت - هبطت الأسهم المصرية في بداية معاملات اليوم الأحد وسط عمليات بيع من قبل العرب مقابل مشتريات من المصريين والأجانب بعد احتجاجات وأعمال عنف دامية في الذكرى الثانية لانتفاضة 25 يناير التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك.

وهبط المؤشر الرئيسي 1.6 بالمئة إلى 5597 نقطة والمؤشر الثانوي 2.2بالمئة الى 458.85 نقطة.

وبلغت قيم التداول 28.253 مليون جنيه.

وقال محسن عادل العضو المنتدب لشركة بايونيرز لإدارة صناديق الاستثمار "رغم أحداث الجمعة والسبت إلا أن هناك محاولة لاقتناص الصفقات من السوق حتى الآن عند المستويات السعرية الحالية."

وكشفت الذكرى الثانية للخامس والعشرين من يناير عمق الخلاف بين الاسلاميين ومعارضيهم من العلمانيين.

وتفجرت معارك في شوارع مدن من بينها القاهرة والاسكندرية والسويس وبورسعيد.واشعل اشخاص النار في مبنيين حكوميين على الاقل كما أحرق مهاجمون مكتبا يستخدمه حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الاخوان المسلمين.

وهبطت أسهم بايونيرز 6.03 بالمئة وسوديك 5.7 بالمئة وطلعت مصطفى 3.8 بالمئة وأوراسكوم للاتصالات 3.5 بالمئة.

وقالت مصادر امنية وطبية إن 30 شخصا على الأقل قتلوا في اعمال عنف في مدينة بورسعيد الساحلية المصرية بعد ان اصدرت محكمة للجنايات أمس السبت قرارا بإحالة أوراق 21 متهما إلى المفتي تمهيدا للحكم بإعدامهم.

وادين المحكوم عليهم في قضية مقتل أكثر من 70 من مشجعي النادي الأهلي القاهري بعد مباراة في كرة القدم باستاد بورسعيد مع مضيفه فريق النادي المصري قبل حوالي عام.   يتبع