سهم أوراسكوم للإنشاء يحد من خسائر بورصة مصر

Mon Feb 11, 2013 12:39pm GMT
 

1235 جمت - - ساعد سهم أوراسكوم للانشاء والصناعة صاحب أكبر وزن نسبي في بورصة مصر اليوم الاثنين في تخفيف حدة تراجع المؤشر الرئيسي للأسهم وسط شح في السيولة نتيجة أجواء القلق التي تسود السوق في الذكرى الثانية لتنحي الرئيس حسني مبارك عن الحكم.

وهبط المؤشر الرئيسي 0.34 بالمئة ليغلق عند 5694.3 نقطة بعد ان كان منخفضا بأكثر من 0.6 بالمئة في بداية المعاملات وارتفع المؤشر الثانوي 0.16 بالمئة إلى 484.4 نقطة وسط مضاربات عنيفة على الكثير من أسهمه.

وبلغت قيم التداول 272.705 مليون جنيه.

وصعد سهم اوراسكوم للانشاء 0.88 بالمئة مع قرب عقد اجتماع الجمعية العامة العادية وغير العادية للشركة يوم الاربعاء لمناقشة عرض مبادلة أسهم الشركة بشركة أو.سي.آي ان.في ببورصة هولندا أو بيع الأسهم مقابل 280 جنيها للسهم.

وقال محمد النجار من المروة لتداول الاوراق المالية "هناك حذر واضح في السوق اليوم من قبل المتعاملين. الجميع ينتظر احتجاجات اليوم ليرى ماذا سيحدث."

ودعا عدد من الأحزاب وحركات الشباب المعارضة لحكم جماعة الاخوان المسلمين في مصر إلى مظاهرات حاشدة اليوم في ذكرى تنحي مبارك عن الحكم في 2011.

وخسرت أسهم أوراسكوم للاتصالات وأوراسكوم تليكوم 1.6 بالمئة وطلعت مصطفى 1.4 بالمئة والسويدي اليكتريك 1.2 بالمئة.

وتوقع النجار انخفاض السوق خلال معاملات الثلاثاء في حالة حدوث أعمال عنف خلال الاحتجاجات.

وانخفضت أسهم التجاري الدولي 0.9 بالمئة والقلعة وحديد عز 0.75 بالمئة وبالم هيلز 0.4 بالمئة.   يتبع