ارتفاع الأسهم العقارية السعودية وصعود أوراسكوم للإنشاء في مصر

Sun Mar 24, 2013 3:06pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 24 مارس آذار (رويترز) - ارتفع مؤشر القطاع العقاري في البورصة السعودية لأعلى مستوى في عشرة أشهر إذ يراهن المستثمرون على أن يستفيد القطاع من قانون جديد للرهن العقاري بينما ساعد سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة البورصة المصرية على الصعود.

وفي أواخر فبراير شباط أصدرت المملكة القواعد التنظيمية النهائية الخاصة بالتمويل العقاري والإيجارات والرقابة على شركات التمويل في إطار قانون الرهن العقاري المزمع الذي تأمل الحكومة في أن يساهم في تخفيف حدة نقص المساكن في السعودية.

وزادت أسهم شركات التطوير العقاري طيبة القابضة 9.1 في المئة وجبل عمر 1.6 في المئة ومكة للإنشاء والتعمير 2.2 في المئة.

وقال محمد عمران المحلل المالي المستقل في الرياض "طيبة شركة ممتازة من حيث الأسعار والنمو لكن لا توجد عوامل أساسية وراء هذه الحركة.

"يضارب الناس استنادا إلى قانون الرهن العقاري الذي يمثل فرصة على الأمد القصير."

وأضاف أن تنفيذ القانون سيتم تدريجيا ورغم ذلك فإن قطاعات أخرى مثل البنوك والأسمنت ستستفيد.

وقال محللون إن تأثير قانون الرهن العقاري الذي طال انتظاره على صافي الأرباح ربما يستغرق أشهرا.

وصعد مؤشر القطاع العقاري 1.4 في المئة مسجلا أعلى مستوى له منذ مايو ايار 2012 ومتجاوزا المؤشر الرئيسي للبورصة الذي زاد 0.6 في المئة.   يتبع