المؤشر المصري يغلق على أدنى مستوى في 5 أسابيع

Tue Jun 4, 2013 1:30pm GMT
 

1245 جمت - واصل المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية نزيف الخسائر لليوم الثالث على التوالي وأغلق اليوم على أدنى مستوى في خمسة أسابيع متأثرا بخسائر الأسهم القيادية في ظل ضعف قيم التداول وتنامي المخاوف السياسية.

وهبط المؤشر 1.57 بالمئة إلى 5222.27 نقطة وهو أدنى مستوى منذ 30 ابريل نيسان الماضي.

وقال عبد الرحمن لبيب رئيس شركة ستاليون انفستمنت "اقترب المؤشر من مستوى الدعم الواقع عند 5200 نقطة وهذا من الممكن أن يدفع السوق لعملية تصحيح قصيرة الأجل قد تمتد جلسة أو اثنتين على أقصى تقدير ثم يعاود الهبوط مجددا."

ويقبل المستثمرون على البيع قبيل احتجاجات مزمعة في 30 يونيو حزيران في ذكرى مرور عام على تولي محمد مرسي الرئاسة. ويخشى البعض من احتمال وقوع أعمال عنف في الاحتجاجات.

وقاد تراجعات السوق اليوم سهم التجاري الدولي ذو الثقل وهبط 3.06 بالمئة تلاه سهم المصرية للاتصالات بنسبة 3.8 بالمئة.

كما هبطت أسهم طلعت مصطفى والمجموعة المالية - هيرميس وجهينة وأوراسكوم تليكوم وحديد عز وأوراسكم للاتصالات والقلعة وبايونيرز وبالم هيلز بنسب تراوحت بين 0.7 و 4.7 بالمئة.

وكان سهم اوراسكوم للانشاء والصناعة الوحيد على مؤشر إي.جي.اكس 30 الذي خالف المسار النزولي اليوم إذ اغلق مرتفعا 1.5 بالمئة بعد أن قالت الشركة الأم أو.سي.آي ان.في إنها قدمت عرضا محدثا بسعر 255 جنيها للسهم لشراء باقي أسهم الشركة المدرجة في البورصة المصرية.

وقالت أوراسكوم للإنشاء أكبر شركة مقيدة في بورصة مصر إنها ستعقد جمعية عمومية عادية واخرى استثنائية في 19 يونيو حزيران لاتاحة الفرصة لمساهميها للتصويت على قرارات تتعلق بعرض الاستحواذ المقدم من الشركة الأم.

وقال لبيب إن تأثير الصفقة حيادي جدا على المؤشر لأن السعر يدور في نطاق 227 - 242 جنيها وإن السهم ليس أمامه فرصة للصعود لأكثر من 240 جنيها.   يتبع