دريك اند سكل الإماراتية تدرس إدراج أسهمها في البورصة السعودية

Mon Jun 17, 2013 12:57pm GMT
 

دبي 17 يونيو حزيران (رويترز) - قال الرئيس التنفيذي لدريك اند سكل انترناشونال للمقاولات التي مقرها دبي اليوم الإثنين إن شركته ربما تدرس إدراج أسهمها في البورصة السعودية إضافة إلى بورصة دبي لكن لا توجد خطط وشيكة لذلك.

والبورصة السعودية أكبر سوق للأسهم في الخليج وتتمتع بسيولة وفيرة وأحجام تداول أكبر من البورصات الأخرى في المنطقة. وعدلت هيئة السوق المالية السعودية قواعد الإدراج في البورصة في يناير كانون الثاني من العام الماضي للسماح بالإدراج المزدوج وقالت البورصة السعودية إنها ستركز على جذب شركات من مختلف أنحاء الخليج.

وقال خلدون الطبري الرئيس التنفيذي لدريك للصحفيين في دبي إن الإدراج في السعودية أمر منطقي وإن السوق السعودية سوق واعدة لكنه لم يحدد إطارا زمنيا لأي إدراج محتمل.

ولدى دريك المتخصصة في الأعمال الميكانيكية والهندسية وأعمال الصرف الصحي وحدة في السعودية وتشكل مشروعاتها في المملكة نحو نصف دفترها طلبياتها.

وفي الشهر الماضي قالت دريك إنها فازت بعقد قيمته 1.73 مليار ريال (461.3 مليون دولار) لبناء برجين ضمن مشروع سكني تجاري في مدينة جدة السعودية.

وقالت إشراق العقارية التي مقرها أبوظبي في مارس آذار إنها تسعى للحصول على الموافقة التنظيمية لإدراج مزدوج لأسهمها في البورصة السعودية.

وارتفع سهم دريك اند سكل 41 بالمئة منذ بداية العام على خلفية الفوز بمشروعات جديدة وزيادة التكهنات بأن الشركة هدف لعملية استحواذ.

وقال الطبري في مايو أيار إنه لا يخطط لبيع حصته التي تبلغ 44 بالمئة في دريك. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)