بورصات الشرق الأوسط تعوض بعض خسائر أوائل الأسبوع في معاملات ضعيفة

Tue Jun 25, 2013 3:41pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 25 يونيو حزيران (رويترز) - ارتفعت بعض بورصات الشرق الأوسط اليوم الثلاثاء معوضة جزءا من الخسائر التي تكبدتها أوائل الأسبوع مع إقبال صائدي الصفقات على شراء الأسهم القيادية لكن احجام التداول كانت ضعيفة وسط ركود معتاد للنشاط في الصيف.

وارتفع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.2 بالمئة لتصل مكاسبه منذ بداية العام إلى 10.5 بالمئة.

وصعد سهم مصرف الراجحي 0.4 بالمئة وسهم دار الأركان للتطوير العقاري 1.9 بالمئة.

وهبطت قيم التداول مع قيام بعض المستثمرين بعطلات صيفية بينما ينتظر آخرون محفزات لتبرير ضخ أموال جديدة في السوق.

وصعد مؤشرا دبي وأبوظبي 0.4 بالمئة لكل منهما لتتوقف موجة هبوط في سوقي الامارات استمرت ثلاث جلسات.

وقال عامر خان مدير الصندوق لدى شعاع لإدارة الأصول "أدى التراجع إلى هبوط الأسعار إلى مستويات شجعت الناس على الدخول إلى سوق دبي. سيجلب ذلك اهتماما شرائيا لكن ربما لن يكون قويا مثل ذي قبل."

وأضاف خان أن المستثمرين سيتوخون الحذر قبل بدء شهر رمضان.

وعادة ما تشهد بورصات الخليج انخفاضا في النشاط في فصل الصيف حيث يترك الكثيرون المنطقة هربا من درجات الحرارة الشديدة.   يتبع