12 شباط فبراير 2015 / 16:13 / بعد 3 أعوام

بورصة السعودية تصعد بدعم من الأسهم الثانوية وتباين باقي أسواق الخليج

من أندرو تورشيا

دبي 12 فبراير شباط (رويترز) - دفعت الأسهم الثانوية البورصة السعودية إلى الصعود اليوم الخميس مع تعافي أسعار النفط من مستوياتها المتدنية التي بلغتها الليلة الماضية في حين تباين أداء باقي أسواق الخليج التي سجلت تحركات محدودة.

ونزل المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية لكنه اختتم التعاملات متجاوزا بكثير أدنى مستوياته في الجلسة.

وهبط سعر مزيج برنت الخام حوالي 3 بالمئة لينزل عن 54 دولارا للبرميل يوم الأربعاء لكن في وقت إغلاق السوق السعودي اليوم الخميس تعافى الخام وتجاوز 56 دولارا وهو ما شجع المستثمرين الذين استرشدوا بشكل اساسي بسعر النفط في الأشهر الأخيرة.

وأغلق مؤشر البورصة السعودية مرتفعا 1.4 بالمئة وسط أحجام تداول محدودة. وقفز سهم شركة جبل عمر للبناء 9.7 بالمئة بعد تحولها إلى تحقيق أرباح فصلية بلغت 149.3 مليون ريـال (39.8 مليون دولار) من خسارة قدرها 2.5 مليون ريـال قبل عام.

وصعد سهم تبوك للتنمية الزراعية 6.2 بالمئة وأكسا للتأمين التعاوني 9.8 بالمئة.

ومن بين الأسهم القيادية ارتفع سهم السعودية للكهرباء 2.4 بالمئة. وحقق السهم مكاسب كبيرة في الأيام القليلة الماضية بعدما دعا محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي) إلى إجراء إصلاحات لنظام الدعم السخي للطاقة والمياه في المملكة. وقد يدعم ارتفاع رسوم الكهرباء أرباح الشركة وإن كان المحافظ لم يشر إلى أن الحكومة تخطط بالفعل لاتخاذ إجراء ملموس.

وزاد سهم البنك السعودي الهولندي (ساب) 1.5 بالمئة بعدما اقترح البنك زيادة رأسماله 20 بالمئة عبر إصدار أسهم مجانية لدعم أنشطة البنك وتنمية أعماله.

وفي دبي تراجع مؤشر السوق 0.1 بالمئة بينما ارتفع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.03 بالمئة.

وزاد سهم إعمار العقارية في دبي وهو من الأسهم القيادية 0.6 بالمئة. وفي أبوظبي ارتفع سهم الدار العقارية 0.4 بالمئة بعدما أعلنت الشركة نمو صافي أرباحها 61 بالمئة في الربع الأخير متجاوزة التوقعات. واقترحت الشركة أيضا توزيع 0.09 درهم للسهم عن 2014 ارتفاعا من 0.07 درهم في 2013.

وصعد سهم مؤسسة الإمارات للاتصالات (إتصالات) 0.9 بالمئة بعد أن قال وزير الاتصالات المصري إن حكومته ستصدر تراخيص لخدمات اتصالات الهاتف الأرضي لشركات الهاتف المحمول في غضون أسابيع. وقد يدعم ذلك إتصالات مصر لخدمات الهاتف المحمول والتي تملك فيها الشركة الإماراتية حصة أغلبية.

وانخفضت مؤشر البورصة القطرية 0.6 بالمئة متأثرا بنزول سهم إزدان القابضة 4.4 بالمئة بعد صعوده 21 بالمئة في الأسبوع السابق.

وأنهى مؤشر البورصة المصرية التعاملات منخفضا 0.2 بالمئة عند 9747 نقطة بعدما نزل أمس الأربعاء عن مستوى دعم فني عند 9780 نقطة مما يشير إلى تراجع قصير الأمد من قرب أعلى مستوياته في عدة سنوات. لكن المؤشر أغلق فوق أدنى مستوى له في الجلسة 9656 نقطة.

وهبط سهم طلعت مصطفى العقارية 0.7 بالمئة بعد صدور مجموعة من الإعلانات في الأيام القليلة الماضية عن بيع عضو أو أعضاء في مجلس إدارة الشركة أسهما قرب المستويات المرتفعة التي سجلها السهم في الآونة الأخيرة.

وفيما يلي مستويات إغلاق المؤشرات في بورصات المنطقة اليوم:

السعودية.. صعد المؤشر 1.4 بالمئة إلى 9257 نقطة.

دبي.. انخفض المؤشر 0.1 بالمئة إلى 3903 نقاط.

أبوظبي.. زاد المؤشر 0.03 بالمئة إلى 4627 نقطة.

قطر.. نزل المؤشر 0.6 بالمئة إلى 12608 نقاط.

مصر.. تراجع المؤشر 0.2 بالمئة إلى 9747 نقطة.

الكويت.. خسر المؤشر 0.1 بالمئة مسجلا 6696 نقطة.

سلطنة عمان.. ارتفع المؤشر 0.04 بالمئة إلى 6658 نقطة.

البحرين.. انخفض المؤشر 0.04 بالمئة إلى 1447 نقطة. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below