22 تموز يوليو 2015 / 07:59 / بعد عامين

انخفاض بورصات الخليج فيما تراجع الامارات أسعار الوقود

0717 جمت - تراوح أداء بورصات الخليج بين مستقر وسلبي في بداية تعاملات اليوم الأربعاء بعد أن قالت دولة الامارات العربية المتحدة إنها ستراجع أسعار الوقود المحلية مع احتمال رفع أسعار البنزين قليلا بينما قد يتراجع سعر الديزل في البداية.

ونزلت بورصة دبي 0.2 بالمئة بعد أن ذكرت وزارة الطاقة الاماراتية إنها ستتحول من الأسعار الثابتة للبنزين والديزل في السوق المحلية وستحدد أسعارهما شهريا اعتمادا على متوسط الأسعار العالمية. ولم تقدم أرقاما محددة.

وقال مسؤول في الوزارة لرويترز إن أسعار البنزين قد ترتفع قليلا اعتبارا من الشهر المقبل لكن من المتوقع أن تنخفض أسعار الديزل الأمر الذي سيساعد الاقتصاد من خلال الحد من التضخم وتقليص تكلفة النقل.

وستؤثر التغيرات في أسعار الطاقة بشكل مباشر على أرباح الشركات التي تعتمد بشدة على الشاحنات والسيارات مثل أرامكس لخدمات الشحن لكن أسهم الشركة استقرت في بدية التعاملات اليوم.

وتركزت أنشطة التداول على أسهم الشركات الصغيرة بينما واصلت الشركات العقارية التراجع بعد ارتفاعها في وقت سابق من الشهر. ونزل سهم الاتحاد العقارية 1.6 بالمئة ودريك آند سكل للهندسة والانشاءات 1.5 بالمئة.

واستقر مؤشر أبوظبي تقريبا. ونزل سهم دانة غاز للطاقة 4.8 بالمئة بعد أن قفز 35 بالمئة في وقت سابق من هذا الشهر.

في الوقت نفسه ارتفع سهم بنك أبوظبي التجاري 2.8 بالمئة بعد أن أعلن عن زيادة 21 بالمئة في صافي أرباح الربع الثاني وهو ما يتجاوز قليلا توقعات السوق بفضل تراجع مخصصات القروض السيئة.

وبلغ صافي ربح البنك العائد للمساهمين 1.28 مليار درهم (349 مليون دولار) في الربع الثاني بينما توقع محللون استطلعت رويترز أراءهم أن يبلغ متوسط صافي الربح 1.18 مليار درهم. ونزلت البورصة القطرية 0.3 بالمئة مع تراجع معظم الأسهم. وكان العامل الرئيسي هبوط سهم ازدان القابضة 1.1 في المئة.

واستقرت بورصة مسقط في سلطنة عمان دون تغير يذكر في مستهل الجلسة.

--------------------

0629 جمت - ارتفع عدد من الاسهم القيادية في بورصة الكويت صباح اليوم بعد ظهور أولى نتائج الربع الثاني من العام الحالي والتي جاءت في أغلبها أفضل من نتائج الفترة المماثلة من العام الماضي.

وصعد مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 0.65 بالمئة إلى 1036 نقطة بينما هبط المؤشر السعري الأوسع نطاقا 0.07 بالمئة إلى 6300 نقطة.

وقال نواف الشايع المحلل الاقتصادي لرويترز إن هذه الارتفاعات ”مؤقتة ومحدودة“ ولا تعبر عن توجه عام في السوق لاسيما أن القيمة المتداولة لا تزال متواضعة للغاية.

وبلغت هذه القيمة 990 ألف دينار بعد مرور 29 دقيقة على بداية التداول.

واعتبر الشايع أن البورصة الكويتية لا تزال تعاني من ”افتقاد القائد“ في ظل حالة عامة من العزوف عن التداول بعد شهر رمضان.

وارتفعت أسهم بنك الكويت الوطني 1.16 بالمئة وأجيليتي 1.52 بالمئة وبيت التمويل الكويتي 1.56 بالمئة ومشاريع الكويت 1.52 بالمئة وأغذية 0.7 بالمئة.

وهبطت أسهم فيفا 1.04 بالمئة وبنك وربة 0.9 بالمئة والامتياز 1.35 بالمئة.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below