بورصات الشرق الأوسط ترتفع وأداء أفضل للأسواق المتعرضة للصناديق الأجنبية

Tue Jan 3, 2017 4:00pm GMT
 

من سيلين أسود

دبي 3 يناير كانون الثاني (رويترز) - ارتفعت أسواق الأسهم في الشرق الأوسط اليوم الثلاثاء وحققت البورصات المتعرضة للصناديق الدولية أداء أفضل مع صعود الأسهم العالمية وأسعار النفط في أول جلسة تداول في كل الاسواق في 2017.

وأغلق المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية مرتفعا 1.1 بالمئة مع تفوق الرابحين على الخاسرين بواقع 25 إلى 2 . وأظهرت بيانات البورصة أن المتعاملين الأجانب كانوا مشترين صافين للأسهم المصرية في استمرار لإتجاه بدأ منذ تعويم الجنيه قبل شهرين.

وسجلت أسهم شركات الاتصالات أداء جيدا مع صعود سهم جلوبال تليكوم 5.8 في المئة وسهم المصرية للاتصالات 3.8 في المئة.

وارتفع مؤشر بورصة قطر 1.6 بالمئة مع صعود البنك التجاري القطري 3.5 بالمئة مسجلا أفضل أداء. ويتجه بعض المستثمرين إلى تنويع محافظهم في الأسهم القطرية في أوائل العام للاستفادة من توزيعات الأرباح السنوية المرتفعة.

وزاد مؤشر سوق دبي 1.8 بالمئة مع تركز معظم التداول في أسهم الشركات المتوسطة والصغيرة. وارتفع سهم دريك آند سكل انترناشونال للمقاولات 4.6 بالمئة وكان الأكثر تداولا في السوق.

وصعد سهم إعمار العقارية الذي تفضله الصناديق الأجنبية 2.9 بالمئة.

وإمتدت المعنويات الجيدة إلى السوق في إمارة أبوظبي المجاورة التي ارتفع مؤشرها العام 1.2 بالمئة في حجم تعاملات متواضع. وصعد سهم بنك الاتحاد الوطني 4.7 بالمئة وسهم بنك أبوظبي التجاري 4.4 في المئة.

وقال محلل من دبي "نتوقع أن نرى الكثيرا من التعاملات للمضاربة في أسهم البنوك التي قد تعلن خططا للاندماج في 2017."   يتبع