المؤشر السعودي ينتعش وتباين بورصات الخليج بفعل أزمة اليورو

Sun Sep 30, 2012 3:49pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 30 سبتمبر أيلول (رويترز) - انتعش المؤشر الرئيسي للسوق السعودية من أدنى مستوى في شهرين اليوم الأحد رغم المخاوف بشأن نتائج الربع الثالث من العام بينما تباين أداء البورصات الأخرى في الخليج في تعاملات اتسمت بالحذر.

وارتفعت أسهم شركات البتروكيماويات السعودية مع عودة متصيدي الصفقات.

وزاد سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 2.2 بالمئة. وتتوقع مجموعة بخيت الاستثمارية أن تسجل سابك انخفاضا على أساس سنوي قدره 33 بالمئة في أرباح الربع الثالث.

وهبط سهم ينبع الوطنية للبتروكيماويات 1.4 بالمئة وسهم كيان السعودية للبتروكيماويات 0.8 بالمئة.

وقال طارق المهدي المحلل المستقل في الرياض "هناك مخاوف لدى كثير من المتعاملين بشأن نتائج الشركات وبصفة خاصة سابك نظرا لانخفاض الطلب في أسواقها الرئيسية في أوروبا والولايات المتحدة.

"الناس ليسوا مستعدين للقيام بمخاطر كبيرة الآن نظرا للتقلبات حتى إعلان النتائج."

وأغلق المؤشر السعودي مرتفعا 0.5 بالمئة لتصل مكاسبه إلى 6.6 بالمئة منذ نهاية 2011.

لكن سهم زين السعودية تراجع 4.7 بالمئة مسجلا أدنى إغلاق على الإطلاق عند 10.25 ريال. وهبط السهم أمس السبت 6.1 بالمئة بعدما أعلنت الشركة أنها مددت للمرة الثانية أجل استحقاق قرض بقيمة 9.75 مليار ريال (2.6 مليار دولار) مما أحبط المستثمرين الذين كانوا يأملون في التوصل إلى حل لمشكلة التمويل.   يتبع