المؤشر السعودي يواصل هبوطه مع تدهور التوقعات العالمية

Tue Oct 9, 2012 4:52pm GMT
 

من برافين مينون

دبي 9 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - تراجع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية لأدنى مستوى في عشرة أسابيع اليوم الثلاثاء حيث يخشى المستثمرون أن يؤدي تدهور توقعات الاقتصاد العالمي إلى انخفاض عائدات النفط في أكبر بلد مصدر للخام في العالم.

وتباينت حركة البورصات الأخرى في الشرق الأوسط حيث يتوخى المستثمرون الحذر مع بدء موسم نتائج الربع الثالث من العام.

وخفض صندوق النقد الدولي توقعاته للنمو اليوم الثلاثاء للمرة الثانية في ستة أشهر محذرا من أن التباطؤ الاقتصادي العالمي يتفاقم.

وقال فاروق مياه رئيس البحوث لدى الأهلي كابيتال "من الواضح أن ذلك سيضغط على قطاع البتروكيماويات (في السعودية).

"هناك مخاوف فيما يتعلق بالعوامل الأساسية إضافة إلى مشكلات سياسية مستمرة في المنطقة."

وانخفض المؤشر الرئيسي 0.3 بالمئة مسجلا رابع هبوط في خمس جلسات لتبلغ خسائره 5.2 بالمئة منذ أن سجل أعلى مستوى في أربعة أشهر في 15 سبتمبر أيلول. وهبط سعر النفط 8.7 في المئة خلال الفترة نفسها.

وتراجع مؤشر قطاع البتروكيماويات 0.08 بالمئة لتبلغ خسائره 5.5 بالمئة في 2012.

وقال مياه "نحن في وسط موسم النتائج وبالرغم من أن الشركات الكبيرة لم تعلن نتائجها بعد فهناك مخاوف من ألا تأتي أرقام الربع الثالث قوية."   يتبع