19 شباط فبراير 2013 / 09:33 / بعد 5 أعوام

المؤشر السعودي يتجه للهبوط للجلسة الثالثة تحت ضغط الأسهم الكبيرة

0909 جمت - يتجه المؤشر السعودي للهبوط للجلسة الثالثة على التوالي إذ يواصل المستثمرون بيع الأسهم القيادية ذات الثقل.

وقادت أسهم البنوك وشركات البتروكيماويات الخسائر. وانخفض سهم مصرف الراجحي أكبر بنك في الخليج من حيث القيمة السوقية 0.4 بالمئة.

وتراجع السهم 2.9 بالمئة منذ 16 يناير كانون الثاني حينما أعلن البنك زيادة ضئيلة في صافي ربح الربع الأخير من العام الماضي وهو ما جاء دون توقعات المحللين.

وانخفض سهم البنك السعودي الفرنسي 0.7 بالمئة والبنك العربي الوطني 1.1 بالمئة.

وتراجع سهما الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) واتحاد اتصالات (موبايلي) 0.3 بالمئة.

وقال هشام تفاحة وهو مدير صندوق بالرياض ”الكل يتطلع لنتائج الربع الأول والتي ستكون المحرك الرئيسي.“

وأضاف ”هناك فرصة نمو تتجاوز 20 بالمئة في أسهم الشركات الصغيرة والمتوسطة حيث تتجه الأموال. توقعات النمو لمعظم الشركات الكبيرة والبنوك والبتروكيماويات ضعيفة.“

وارتفع سهم المواساة للخدمات الطبية 3.9 بالمئة والطيار للسفر والسياحة التي أدرجت في يونيو حزيران 2012 بنسبة 1.1 بالمئة.

وانخفض المؤشر السعودي 0.3 بالمئة إلى 7036 نقطة.

-------------------------

0646 جمت - تباين أداء مؤشرات بورصة الكويت اليوم الثلاثاء في التداولات الصباحية مع استمرار التركيز على الأسهم الصغيرة.

وارتفع مؤشر كويت 15 بنسبة 0.21 في المئة إلى 1032.9 نقطة متأثرا بارتفاع بنك الكويت الوطني واحدا في المئة إلى واحد دينار لكن كمية الأسهم المباعة كانت متواضعة وبلغت فقط 2000 سهم.

وهبط مؤشر السعري الأوسع نطاقا 0.06 في المئة إلى 64012.7 نقطة.

وقال عدنان الدليمي مدير شركة مينا لاستشارات لرويترز ”لازلنا في المضاربات التي تشكل ضغطا قويا على السوق ومازال التركيز على الأسهم الصغيرة.“

وأضاف الدليمي أن قطاع البنوك يشهد قدرا من الاستقرار رغم عدم وجود تداولات كبيرة عليه.

وهبط سهم بنك الخليج 1.2 في المئة بينما استقر سهم بنك برقان عند 450 فلسا دون تغيير رغم تحقيق ارتفاع 10 في المئة في الأرباح السنوية في 2012 مقارنة بسنة 2011.

وأعلن البنك في بيان نشر على موقع بورصة الكويت الالكتروني أنه حقق أرباحا بلغت 55.6 مليون دينار (196.9 مليون دولار) في 2012 مقارنة بأرباح قدرها 50.6 مليون دينار في 2011.

------------------------------

0618 جمت - قفز سهم دو للاتصالات إلى أعلى مستوى في أربع سنوات بعد أن حققت الشركة ربحا فاق توقعات المحللين للربع الأخير من العام الماضي.

وصعد سهم دو 9.5 بالمئة مسجلا أعلى مستوى له منذ نوفمبر تشرين الثاني 2008.

وزادت أرباح دو لأكثر من مثليها إلى 994 مليون درهم (270.6 مليون دولار) في الأشهر الثلاثة حتى 31 ديسمبر كانون الأول ارتفاعا من 440 مليون درهم في الفترة ذاتها قبل عام.

وتوقع محللون استطلعت رويترز آراءهم ربحا قدره 809.7 مليون درهم في المتوسط.

وارتفع مؤشر دبي 0.9 بالمئة إلى 1899 نقطة. (إعداد محمود عبد الجواد للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي - هاتف 0020225783292)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below