3 آذار مارس 2013 / 09:33 / بعد 4 أعوام

مقدمة 1-الرئيس الجديد لأرابتك يتطلع للنمو من خلال زيادة رأس المال

(لإضافة تفاصيل)

من برافين مينون

دبي 3 مارس آذار (رويترز) - قالت أرابتك القابضة للبناء بدبي التي أجرت تغييرا رئيسيا في إدارتها العليا الأسبوع الماضي إنها ستعتمد على سمعة أكبر مساهميها وحصيلة الزيادة المزمعة في رأسمالها وقدرها 1.8 مليار دولار في توسعة أنشطتها.

ويأتي هذا التأكيد من رئيسها التنفيذي الجديد وسط هبوط أسعار أسهمها بفعل مخاوف من انخفاض قيمة السهم والسيطرة الكبيرة على الشركة من جانب آبار للاستثمار الذراع الاستثمارية لحكومة أبوظبي التي تملك بالفعل حصة في أرابتك قدرها 22 في المئة.

وغيرت أرابتك مؤسسها ورئيسها التنفيذي رياض كمال الأسبوع الماضي ليحل محله حسن عبد الله أسميك وهو مستثمر خاص مقيم في أبوظبي. وكشفت أرابتك أيضا عن خطط لجمع 1.8 مليار دولار من خلال إصدار حقوق وسندات قابلة للتحويل إلى أسهم لتمويل النمو.

وهوى سهم أرابتك 9.8 في المئة يوم الخميس بعد يوم من الاعلان. وواصل السهم تراجعه اليوم الأحد لينخفض 9.7 في المئة الساعة 0645 بتوقيت جرينتش مسجلا أدنى مستوى في شهرين.

وقال أسميك ردا على أسئلة عبر البريد الالكتروني "تعتزم أرابتك التوسع من خلال النمو الذاتي والاستحواذات وتشكيل مشروعات مشتركة على مستوى عالمي." ونفى أسميك أي خطط لإلغاء إدراج أسهم الشركة في البورصة.

وأضاف "يتمثل السبب في اختيار مجلس الإدارة إصدار الحقوق لتمويل الاستراتيجية الجديدة في أنه يتيح للمساهمين المشاركة في نمو الشركة في المستقبل."

ومن المنتظر أن يتم إصدار الحقوق يوم الأربعاء بخصم يقترب من 50 في المئة لسعر الشركة في السوق في ذلك الحين.

وهذه هي أول تصريحات يدلي بها أسميك منذ توليه مهام منصبه في أرابتك. وأسميك رجل أعمال أردني مقيم في أبوظبي وهو أيضا رئيس مجلس إدارة نادي كرة القدم الألماني تي.إس.في 1860 ميونيخ.

ويبلغ دفتر تعاقدات أرابتك بما في ذلك العقود التي أرسيت عليها في 2013 نحو 22 مليار درهم.

وقال أسميك إن الشركة لديها رؤية واضحة لأرباحها في المستقبل وتتمثل استراتيجيتها في توسعة عملياتها في السعودية والكويت وقطر وسلطنة عمان ودولة الامارات العربية المتحدة.

وقالت أرابتك الأسبوع الماضي إن صافي أرباحها في 2012 انخفض إلى 139.2 مليون درهم (37.90 مليون دولار) من 221.1 مليون درهم في العام الذي سبقه.

وقال أسميك إن آبار لا تفكر في زيادة حصتها في أرابتك البالغة 22 في المئة.

وقال أسميك في تصريحات لتلفزيون أبوظبي نقلتها وكالة أنباء الامارات (وام) إن حصة آبار داعمة لأرابتك لكن آبار لم تطلب زيادة حصتها.

وتمارس آبار التي تملك حصصا في شركات مثل جلينكور لتجارة السلع الأولية وبنك أوني كريديت الإيطالي نفوذها على أرابتك منذ أن بدأت شراء أسهم في الشركة العام الماضي.

ونقل عن أسميك أيضا قوله إن أرابتك تريد الحفاظ على سيولتها المالية ولا تريد المزيد من الإقتراض وزيادة دينها.

كانت أرابتك أعلنت أنها إتفقت مع شركة ميدان بدبي للتوصل إلى تسوية لجميع المشكلات القائمة بينهما خارج قاعات المحاكم وذلك بعد أربع سنوات من النزاعات القانونية.

وفازت دبليو.تي.سي الماليزية للصناعات الهندسية وأرابتك بعقد مشروع مشترك بقيمة 1.3 مليار دولار لبناء مضمار سباق لميدان في عام 2008.

الدولار= 3.6730 درهم اماراتي إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below