سهم الإمارات دبي الوطني يضغط على بورصة دبي وصعود مؤشر قطر

Thu Mar 14, 2013 11:34am GMT
 

1107 جمت - بددت بورصة دبي المكاسب التي حققتها في مستهل الجلسة لتغلق منخفضة متأثرة بهبوط سهم الإمارات دبي الوطني أكبر بنوكها في حين سجل المؤشر القطري أعلى مستوى في أسبوعين.

وانخفض سهم الإمارات دبي الوطني 4.7 بالمئة متراجعا من أعلى مستوى في 18 شهرا الذي سجله أمس الأربعاء بعدما بدأ تداوله بدون الحق في توزيعات الأرباح. وسيدفع البنك 0.25 درهم للسهم أرباحا نقدية.

وانخفض سهم أرامكس لنقل الطرود 1.3 بالمئة وسوق دبي المالي 0.9 بالمئة.

وقفز سهم موانئ دبي العالمية ببورصة ناسداك دبي 5.9 بالمئة.

وقال عامر خان مدير الصندوق في شعاع لإدارة الأصول "بالنسبة للمستثمرين الاجانب الذين يراهنون على دبي في الأمد البعيد يعتبر سهم موانئ دبي العالمية سهما جيدا به سيولة."

وأغلق مؤشر دبي منخفضا 0.3 بالمئة عند 1916 نقطة متراجعا للجلسة الثانية في آخر ست جلسات. وارتفعت البورصة 18.1 بالمئة منذ بداية العام الحالي لكن بعض المتعاملين يعتقدون أنه مازال أمامها فرصة لمزيد من الصعود بعد ركود دام نحو خمس سنوات.

وقال خان "بدأت دبي أخيرا تستوعب تحسن العوامل الاساسية الموجود على الأرض لكن مازال أمامها طريق طويل.. أسهم بعض البنوك تتداول بخصم عن أسعار نظرائها بالمنطقة وأسهم الشركات الأخرى لم تبلغ القيمة العادلة بعد."

وارتفع مؤشر بورصة أبوظبي 0.7 بالمئة إلى 3030 نقطة مواصلا الصعود للجلسة الخامسة على التوالي. وعوض سهم بنك الخليج الأول خسائره ليغلق مرتفعا ثلاثة بالمئة.

وفي قطر ارتفع مؤشر سوق الدوحة 0.6 بالمئة إلى 8584 نقطة مسجلا أعلى إغلاق منذ 26 فبراير شباط.   يتبع