الأسهم القيادية تدفع بورصة قطر للصعود لأعلى مستوياتها في 5 سنوات

Thu Jul 18, 2013 4:05pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 18 يوليو تموز (رويترز) - دفعت الأسهم القيادية بورصة قطر للصعود مقتربة من أعلى مستوى لها في خمس سنوات اليوم الخميس مع رهان المستثمرين على النمو طويل الأجل في صناعات أساسية في تلك الدولة الغنية بالغاز وارتفعت أيضا معظم أسواق الأسهم في المنطقة.

وزاد مؤشر بورصة قطر 0.8 في المئة مسجلا أعلى إغلاق له منذ سبتمبر أبلول 2008. وصعد المؤشر ثماني مرات في التسع جلسات الأخيرة.

وقادت الأسهم الكبيرة الصعود في الآونة الأخيرة. وارتفع سهم بنك قطر الوطني 1.8 في المئة مسجلا أعلى مستوياته على الإطلاق. وأعلن البنك الأسبوع الماضي عن زيادة بلغت 24 في المئة في أرباحه الفصلية متجاوزا توقعات المحللين.

وصعد سهم صناعات قطر 0.6 في المئة وسهم البنك التجاري القطري واحدا في المئة.

وقال أحمد شحادة رئيس التداول لدى قطر الوطني للخدمات المالية "هناك دلالة واضحة على أن الشراء مرتبط بوضع الاقتصاد الكلي في قطر أكثر من ارتباطه بأسعار الأسهم.

"من المنتظر أن تصعد الأسهم التي حركت السوق إلى مستويات مرتفعة لكن أحجام التداول التي نراها لا تنبئ بذلك."

ورفعت إم.إس.سي.آي لمؤشرات الأسواق تصنيف قطر إلى وضع سوق ناشئة من سوق ناشئة جديدة في يونيو حزيران وبعد صعود بفعل المضاربات فإن الأسهم القطرية تشهد إقبالا متزايدا من المستثمرين.

وسيكون وزن قطر في مؤشر الأسواق الناشئة 0.45 في المئة إعتبارا من الثاني من يونيو حزيران 2014 وستتدفق أموال بنحو 500 مليون دولار من صناديق على أسهم مثل بنك قطر الوطني وصناعات قطر وأريد للاتصالات. وبدأت صناديق نشطة بالفعل في اقتناص أسهم.   يتبع