أداء متباين لسوقي الإمارات وسهم طاقة يتراجع بعد خسائر الربع/2

Wed Jul 31, 2013 7:44am GMT
 

0651 جمت - تباين أداء سوقي الأسهم في الإمارات في مستهل جلسة اليوم الأربعاء مع تفاعل المستثمرين مع نتائج الربع الثاني من العام وارتفعت بورصة دبي إلى أعلى مستوى في 56 شهرا.

وصعد مؤشر سوق دبي المالي 0.9 بالمئة إلى 2585 نقطة مسجلا أعلى مستوى منذ نوفمبر تشرين الثاني 2008. وتشهد السوق موجة صعود بعد أن اخترقت هذا الشهر مستوى مقاومة رئيسيا متجاوزة ذروة 2409 نقاط التي بلغتها في أكتوبر تشرين الأول 2009.

وارتفعت أسهم إعمار العقارية 0.9 بالمئة مواصلة مكاسبها منذ أعلنت الشركة يوم الاثنين تحقيق أرباح فصلية في الربع الثاني تجاوزت التوقعات بهامش 20 بالمئة.

وألقى سهم شركة طاقة بظلاله على بورصة أبوظبي إذ انخفض 2.3 بالمئة بعد أن تكبدت الشركة خسائر صافية قدرها 172 مليون درهم (46.83 مليون دولار) في الربع الثاني.

وتراجع مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية 0.5 بالمئة إلى 3864 نقطة. ويتحرك المؤشر في نطاق ضيق منذ صعد الأسبوع الماضي مقتربا من أعلى مستوى في نحو خمس سنوات.

وهبط سهم موانيء دبي العالمية في بورصة ناسداك دبي واحدا بالمئة بعد أن أعلنت الشركة انخفاض أحجام المناولة 5.7 بالمئة في النصف الأول.

وفي قطر صعدت أسهم "أريد" للاتصالات 0.4 بالمئة. وحققت الشركة أرباحا قدرها 923 مليون ريال (253.5 مليون دولار) في الربع الثاني متجاوزة توقعات السوق لأرباح قدرها 845.31 مليون ريال.

وتراجع مؤشر سوق الدوحة 0.1 بالمئة إلى 9565 نقطة مع جني المستثمرين بعض الأرباح. وصعدت السوق الأسبوع الماضي إلى أعلى مستوى في 58 شهرا. (إعداد نادية الجويلي للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)