19 آب أغسطس 2013 / 09:21 / بعد 4 أعوام

الاسهم المصرية تصعد صباحا وسط سيولة ضعيفة

0903 جمت - دعمت مشتريات المصريين والعرب صعود بورصة مصر خلال بداية معاملات اليوم الأحد بعد خسائر أمس ولكن السيولة كانت ضعيفة رغم تجدد أعمال العنف في البلاد.

وارتفع المؤشر الرئيسي 0.31 بالمئة ليصل إلى 5350.9 نقطة والمؤشر الثانوي 0.2 بالمئة ليصل إلى 421.9 نقطة.

وبلغت قيم التداول 48.740 مليون جنيه.

وأظهرت بيانات البورصة أن تعاملات الأجانب مالت أكثر إلى البيع بعكس تعاملات المصريين والعرب.

وقال وائل عنبة من الاوائل لإدارة المحافظ المالية ”السوق استوعبت صدمة الأحداث خلال جلسة الأمس. هناك قوى شرائية دخلت السوق اليوم.“

وهوى المؤشر الرئيسي أمس نحو 3.9 بالمئة وفقدت الأسهم أكثر من سبعة مليارات جنيه من قيمتها السوقية.

وتعاني مصر من أعمال عنف دامية هي الاسوأ في تاريخها الحديث بين قوات الشرطة ومؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي في القاهرة.

ووفقا لأحدث الارقام الصادرة عن الحكومة المصرية قتل ما لا يقل عن 830 شخصا منذ يوم الاربعاء الماضي في الاشتباكات.

وصعدت أسهم سوديك 1.3 بالمئة وحديد عز 0.7 بالمئة وطلعت مصطفى 0.6 بالمئة.

ذكرت مصادر طبية وأمنية إن 24 شرطيا مصريا على الأقل قتلوا اليوم الإثنين وأصيب ثلاثة في كمين نصبه إسلاميون متشددون قرب مدينة رفح بشمال سيناء.

وقالت المصادر إن رجال الشرطة كانوا في طريقهم إلى ثكنتهم في رفح قرب الحدود مع إسرائيل عندما هاجمهم المتشددون بالبنادق الآلية والقذائف الصاروخية.

وقال عنبة ”لو زادت السيولة قد نحافظ على الصعود حتى نهاية جلسة اليوم.“

ونزلت أسهم أوراسكوم للاتصالات 1.8 بالمئة وهيرميس 1.3 بالمئة واوراسكوم تليكوم 1.1 بالمئة والتجاري الدولي 0.1 بالمئة.

-------------------------

‭‭0810‬‬ جمت - رفعت الأسهم المرتبطة بالقطاع العقاري بورصة دبي بعد خسائر على مدى ثلاث جلسات مع استهداف المستثمرين للأسهم التي لم تواكب موجة الصعود.

وتصدر سهم الاتحاد العقارية أحجام التداول مجددا وارتفع 1.1 بالمئة بعد أن قفز 10.8 بالمئة أمس الأحد. ويبدو الشراء موزعا بين عدد كبير من المضاربين الأفراد المحليين وليس نتيجة قيام طرف أو طرفين بتكوين مركز في السهم. وزاد سهم ديار للتطوير 1.3 بالمئة.

وتقدم مؤشر دبي واحدا بالمئة إلى 2655 نقطة.

وفي قطر ارتفع المؤشر 0.5 بالمئة إلى 9962 نقطة ليصعد للجلسة الثانية في ثلاث جلسات منذ ارتفعت السوق في الأسبوع الماضي فوق مستوى العشرة آلاف نقطة المهم نفسيا وذلك للمرة الأولى في خمس سنوات.

وقال ياسر مكي مدير الثروات في الريان للوساطة المالية ”أرباح الربع الثاني أوجدت قوة دفع في السوق وأنا علي يقين من أننا سنخترق مستوى العشرة آلاف نقطة قبل نهاية العام.“

وارتفع سهم بنك قطر الوطني ذو الثقل 1.5 بالمئة وقطر لنقل الغاز 1.3 بالمئة.

لكن أحجام التداول قد تكون متواضعة حتى نهاية أغسطس آب مع عدم عودة كثيرين من العطلات الصيفية.

ومازال بعض المستثمرين يتطلعون إلى الإدراج المزمع لشركة الدوحة للاستثمار العالمي وهي شركة استثمار قيمتها 12 مليار دولار معززة بأصول من صندوق الثروة السيادي القطري.

وكان من المقرر تنفيذ الإدراج في اواخر ابريل نيسان لكن حلول الصيف وشهر رمضان تسببا في إبطاء العملية. ولم تذكر السلطات متى ستمضي في طرح الأسهم. ومن شأن العملية أن تضعف السوق للمدى القصير مع قيام المستثمرين بسحب الأموال لشراء الأسهم الجديدة.

ومن المتوقع أيضا أن تقوم قطر للبترول التي تديرها الدولة بإدراج بعض الوحدات.

---------------------------

0806 جمت - تراجع مؤشر سوق الأسهم السعودية في مستهل تعاملات اليوم تحت وطأة خسائر الأسهم القيادية بصدارة البنوك والبتروكمياويات.

وخسر المؤشر 0.33 بالمئة إلى 8129.4 نقطة.

وسجل سهما الراجحي وسابك القياديان أكبر الخسائر على المؤشر بتراجعات نسبتها 0.3 و0.5 بالمئة على الترتيب.

كما تراجعت أسهم جبل عمر وكيان وموبايلي والطيار واسمنت اليمامة ومعادن وتصنيع ودار الأركان والإنماء بنسب تراوحت بين 0.3 و 2.6 بالمئة.

وخسر سهم السعودية للكهرباء 0.4 بالمئة صباحا. وقالت الشركة إن مجلس الإدارة قبل طلب الرئيس التنفيذي علي البراك عدم استمراره في منصبه وعين زياد الشيحة في منصب الرئيس التنفيذي خلفا للبراك الذي سيترك منصبه اعتبارا من أول يناير كانون الثاني 2014.

من ناحية أخرى صعدت اسهم بنك البلاد 0.9 بالمئة والسعودي الفرنسي 0.3 بالمئة والسعودي الهولندي 0.8 بالمئة.

وقفز سهم الخضري 1.7 بالمئة بعدما فازت الشركة بعقد حكومي بقيمة 125.5 مليون ريال.

وقالت الراجحي المالية في مذكرة للعملاء “من الناحية الفنية ”المؤشر لديه مستوى مقاومة عند 8180 نقطة.“

---------------------------

0702 جمت - تباين أداء مؤشرات بورصة الكويت في التداولات الصاحية اليوم الإثنين حيث ارتفع مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 0.04 في المئة إلى 1060.7 نقطة بينما هبط المؤشر الرئيسي 0.07 في المئة إلى 8129 نقطة.

وقال عدنان الدليمي مدير شركة مينا للاستشارات لرويترز إن التباين بين المؤشرات القيادية والمضاربية الصغيرة ”هو نمط التداول السائد حاليا.. المضاربات هي المحرك الأساسي للتداول.. الرغبة في الربح السريع هي السمة الطاغية حاليا.“

وارتفعت أسهم بنك الكويت الوطني 1.1 في المئة وبنك برقان 1.8 في المئة والعقارات المتحدة 1.7 في المئة.

بينما هبطت أسهم زين 1.5 في المئة وبنك الخليج 1.3 في المئة والمزايا 3.2 في المئة وأبيار 3.2 في المئة.

---------------------------

0630 جمت - هبط سهم شركة إشراق العقارية في أبوظبي بالحد الأقصى اليومي البالغ عشرة بالمئة بعد أن طلبت الشركة من المساهمين سداد القيمة الاسمية بالكامل للأسهم الصادرة لهم.

وقالت إشراق في بيان للبورصة إن المساهمين سيتعين عليهم ”سداد الباقي من القيمة الاسمية لكل سهم قيمته الاسمية غير مدفوعة بالكامل والبالغة 58 فلسا لكل سهم.“

وأضافت الشركة أنها قررت أيضا أن تطلب من بورصة أبوظبي تعليق التداول على أسهم الشركة ”إلى حين اكتمال سداد الباقي من القيمة الاسمية لجميع أسهم الشركة التي قيمتها الاسمية غير مدفوعة بالكامل“.

في الوقت نفسه أعلنت الشركة تسجيل صافي ربح بلغ 24.92 مليون درهم (6.77 مليون دولار) في الربع الثاني مقابل خسارة قدرها 2.68 مليون درهم قبل عام.

وارتفع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.1 بالمئة. (تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below