هبوط حاد للمؤشر السعودي في ظل التوترات بشأن سوريا

Tue Aug 27, 2013 8:25am GMT
 

0805 جمت - فتح مؤشر سوق الأسهم السعودية على انخفاض حاد مواصلا خسائره للجلسة الرابعة على التوالي وزاد من حدة الخسائر قلق المتعاملين بشأن الاضطرابات السياسية بالمنطقة مع تصاعد حالة التوتر بسبب مزاعم هجوم بأسلحة كيماوية في سوريا مما يزيد من احتمالات عمل عسكري في الشرق الأوسط.

وهبط المؤشر 2.23 بالمئة صباحا إلى 7842.4 نقطة وسط تراجع جماعي لكافة الأسهم القيادية.

وقال تركي فدعق رئيس الأبحاث والمشورة لدى البلاد للاستثمار "هبوط اليوم يعود بصورة رئيسية إلى المخاوف بشأن سوريا...ستكون السوق حساسة بصورة كبيرة للتطورات السياسية خلال الفترة المقبلة."

واجتمعت الولايات المتحدة مع حلفائها في الأردن فيما يمكن أن يطلق عليه مجلس حرب لتحديد كيفية معاقبة الرئيس السوري بشار الأسد الذي نفى استخدام أسلحة كيماوية والقي باللوم على معارضيه.

صعدت أسعار العقود الآجلة لمزيج برنت لتقترب من 111 دولارا للبرميل اليوم الثلاثاء مع تصاعد حالة التوتر في المنطقة ومنيت الأسواق الخليجية بخسائر حادة تماشت مع خسائر الأسواق الناشئة عالميا حيث هبط مؤشر ام.اس.سي.آي للأسواق الناشئة واحدا بالمئة.

وبين 157 سهما جرى التداول عليها صباحا ارتفع سهم واحد فقط هو بروج للتأمين بنسبة 0.9 بالمئة فيما انخفض 156 سهما.

وهبطت أسهم الراجحي 2.6 بالمئة مسجلة أكبر الخسائر على المؤشر تلتها موبايلي وسابك بخسائر نسبتها 2.4 بالمئة و1.04 بالمئة على الترتيب.

كما هبطت أسهم صافولا وسامبا وجبل عمر وتصنيع والعربي الوطني والسعودي الفرنسي والإنماء وبنك الجزيرة وسافكو والمراعي وكيان بنسب تراوحت بين 2.2 و 4.5 بالمئة.

  يتبع