جني الأرباح يضغط على بورصات الإمارات وقطر لليوم الثاني

Mon Apr 14, 2014 3:08pm GMT
 

من أولزاس أويزوف

دبي 14 أبريل نيسان (رويترز) - قام المستثمرون في بورصات دبي وأبوظبي وقطر اليوم الإثنين بجني الأرباح لليوم الثاني مع استمرار ضعف الأسواق العالمية وتصاعد حدة التوتر بين روسيا والغرب حول أوكرانيا.

لكن البورصات الثلاث تعافت في وقت لاحق بدرجات متفاوتة.

وبعدما فتحت على ارتفاع طفيف هبطت البورصات الثلاث مع تراجع الأسواق الآسيوية والأوروبية في ظل تهديد أوكرانيا بعمل عسكري ضد الانفصاليين الموالين لروسيا الذين يحتلون مبان حكومية في شرق البلاد.

ومع قرب نهاية جلسات التداول بدأت بورصات الخليج في التعافي وأغلقت فوق المستويات الضعيفة التي سجلتها أثناء الجلسات.

وأغلق مؤشر سوق دبي مرتفعا 0.08 في المئة عند 4763 نقطة بعدما هبط أثناء الجلسة بنحو 2.2 في المئة إلى 4656 نقطة مع عمليات شراء دفعت سهم إعمار العقارية القيادي إلى الصعود 0.5 في المئة. وارتفعت أيضا أسهم عدة شركات في مجالي العقارات والبناء.

وتراجعت بورصة أبوظبي 0.6 في المئة إلى 5134 نقطة بعدما هبطت 1.5 في المئة إلى 5083 نقطة أثناء الجلسة. وتعافى سهم بنك أبوظبي التجاري من خسائره أثناء الجلسة ليغلق مستقرا بينما انخفض سهم بنك أبوظبي الوطني 0.3 في المئة.

وتراجع مؤشر بورصة قطر 0.7 في المئة إلى 12144 نقطة متعافيا من انخفاض عند 12046 نقطة أثناء الجلسة.

وارتفع سهم قطر لنقل الغاز (ناقلات) 2.3 في المئة إلى 21.90 ريال مع حجم تداول أعلى من المتوسط. وتخلف أداء السهم عن السوق وحقق مكاسب قدرها 4.3 في المئة فقط منذ بداية العام مقابل مكاسب بلغت 17 في المئة لمؤشر البورصة.   يتبع