تباين بورصات الخليج وسط أداء ضعيف لأسهم بنوك الإمارات والكويت

Thu Jun 29, 2017 1:20pm GMT
 

من سيلين أسود

دبي 29 يونيو حزيران (رويترز) - تباينت أسواق الأسهم الخليجية اليوم الخميس مع ضعف أسهم البنوك في الإمارات العربية المتحدة والكويت بشكل عام رغم الأداء القوي الذي حققته أسهم المصارف في البورصات العالمية.

ووجدت أسهم البنوك الليلة الماضية دعما في توقعات بقيام بنوك مركزية عالمية، من بينها البريطاني والكندي، برفع أسعار الفائدة وهو ما ساعد مؤشر ستاندرد آند بورز 500 الأمريكي على تسجيل أكبر مكسب يومي بالنسبة المئوية خلال نحو شهرين أمس الأربعاء. وحققت أسهم البنوك في آسيا أيضا أداء قويا اليوم الخميس.

وفي أبوظبي، كان سهم بنك أبوظبي التجاري هو الوحيد الذي ارتفع بين أسهم البنوك بصعوده 0.1 في المئة. وتراجع سهم بنك الاتحاد الوطني 1.7 في المئة وسهم بنك أبوظبي الأول 1.4 في المئة وهو ما دفع المؤشر العام للسوق لأن يغلق منخفضا 0.6 في المئة.

وزاد مؤشر سوق دبي 0.4 في المئة وكانت الأسهم المرتبطة بالقطاع العقاري الأكثر نشاطا. وهبط سهم دريك آند سكل انترناشونال للمقاولات 1.1 في المئة وكان الأكثر تداولا في السوق لكن سهم أرابتك للبناء قفز 4.4 في المئة بعدما هوى 8.5 في المئة أمس الأربعاء.

وارتفع حجم التداول اليومي في دبي 60 في المئة من مستواه المنخفض في الجلسة السابقة.

وتراجع مؤشر سوق الكويت 0.1 في المئة مع هبوط سهم بنك الكويت الوطني 3.3 في المئة وسهم بنك بوبيان 1.2 في المئة.

والأسواق في الرياض والدوحة مغلقة في عطلة عيد الفطر وستستأنف العمل في الثاني من يوليو تموز. والبورصة المصرية مغلقة أيضا اليوم الخميس في عطلة عامة.

  يتبع