بورصة قطر تتعافى مدعومة بمشتريات من صناديق أجنبية والسعودية ترتفع

Mon Jul 3, 2017 3:19pm GMT
 

من سيلين أسود

دبي 3 يوليو تموز (رويترز) - تعافت بورصة قطر اليوم الإثنين مدعومة بمشتريات من صناديق أجنبية بعد تمديد المهلة الممنوحة للدوحة للامتثال لمطالب من أربع دول عربية يومين إلى مساء غد الثلاثاء. وارتفعت البورصة السعودية بدعم من أسهم البتروكيماويات.

ووصل وزير الخارجية القطري إلى الكويت، التي تعمل كوسيط، لتقديم رد قطر على المطالب. ولم يتضح بعد ما إذا كانت الدوحة ستستجيب بما يرضي الدول الأربع أو هل سيجري حل النزاع.

وإذا لم يتم التوصل إلى حل، فقد تفرض المزيد من العقوبات. وذكرت صحيفة عكاظ السعودية إن دول المقاطعة ستطلب من الشركات الدولية الاختيار بين الأنشطة الأعمال معها أو مع قطر.

وصعد مؤشر بورصة قطر 1.3 بالمئة في تعاملات متواضعة بعدما تراجع 2.3 بالمئة أمس الأحد. وأظهرت بيانات البورصة أن الصناديق الأجنبية اشترت أسهما قطرية أكثر مما باعت للجلسة الثالثة على التوالي لكن بفارق كبير هذه المرة إذ أنها شكلت نحو خمسي حجم التداول في السوق.

وزاد سهم بنك الدوحة، المدرج على قائمة مؤشري إم.إس.سي.آي للأسواق الناشئة وإف.تي.إس.إي روسيل للأسواق الناشئة، 3.3 بالمئة. وقفز سهم أريد للاتصالات، وهي مدرجة أيضا في المؤشرين، 5.8 بالمئة.

وباعت صناديق محلية وخليجية أسهما قطرية أكثر مما اشترت اليوم.

وارتفع مؤشر سوق دبي 1.2 بالمئة. وكانت الأسهم التي يفضلها المتعاملون الأفراد في الأجل القصير الأكثر نشاطا مع صعود سهم مجموعة جي.إف.إتش المالية 6.3 بالمئة وسهم داماك للتطوير العقاري 7.5 بالمئة.

وفي أبوظبي، قفز سهم دانة غاز 6.1 بالمئة وكان الأكثر تداولا في السوق بعدما قالت الشركة إنها حددت موعدا جديدا لاتصال هاتفي مع المساهمين في صكوك بقيمة 700 مليون دولار يوم الخميس. وأرجأت دانة اتصالا سابقا قائلة إن تقريرا إعلاميا أساء توصيف الحدث.   يتبع