البورصة المصرية تتراجع قبل الانتخابات وصعود أبوظبي

Wed Oct 26, 2011 5:03pm GMT
 

من شيماء فايد ونادية سليم

القاهرة/دبي 26 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - تراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ‪.EGX30‬ مع حذر المستثمرين قبل الانتخابات بينما ساهمت النتائج القوية في دفع سهم بنك أبوظبي التجاري للصعود اليوم الأربعاء لكن معظم أسواق الخليج أغلقت مستقرة في ظل إحجام المستثمرين عن المخاطرة.

وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.6 في المئة متراجعا من أعلى مستوى في خمسة أسابيع سجله أمس الثلاثاء.

وشكل سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة أكبر ضغط على المؤشر بتراجعه 1.9 في المئة بينما انخفض سهم البنك التجاري الدولي 1.7 في المئة. وتجاوزت الأسهم الهابطة تلك التي صعدت بواقع 16 سهما مقابل 11 سهما.

وقال أشرف سلمان الرئيس التنفيذي للقاهرة المالية القابضة "أعتقد أن السوق ستظل تتحرك صعودا وهبوطا في نطاق ضيق مع ميل للتراجع على الأمد المتوسط.

"من المنتظر أن تلعب أحجام التداول دورا حيويا وسيتعين أن تؤكد الانتخابات الاستقرار."

وستبدأ أول انتخابات برلمانية في مصر منذ الإطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك في 28 نوفمبر تشرين الثاني.

وفي أبوظبي أغلق سهم بنك أبوظبي التجاري مرتفعا 3.2 بالمئة بعدما أعلن البنك نمو أرباحه الصافية لمثليها وهو ما تجاوز التوقعات.

وقال متعامل من أبوظبي طلب عدم الكشف عن هويته "عند نقطة ما سيتوازن الطلب على القروض مع المعروض وسيقترض الناس أكثر وعندئذ سيتحسن أداء البنوك." مضيفا أن ذلك سينعكس على أسعار الأسهم لكن ليس على الأمد القصير.   يتبع