الأسهم المصرية تقفز صباحا بعد هبوط 3 جلسات

Wed Jul 13, 2011 9:28am GMT
 

0906 جمت - قفزت الأسهم المصرية صباحا وسط موجات شرائية قوية ظهرت مع نهاية جلسة أمس الثلاثاء لتوقف موجة هبوط استمرت ثلاث جلسات على التوالي.

وارتفع المؤشر الرئيسي ‭.EGX30‬ بنسبة 2.58 بالمئة إلى 5100.2 نقطة وصاحبه المؤشر الأوسع نطاقا 2.5 بالمئة ليصل إلى 925.6 نقطة كما صعد المؤشر الثانوي ‭.EGX70‬ بنسبة 2.2 بالمئة إلى 601.99 نقطة.

وبلغت قيم تداولات الأسهم 118.984 مليون جنيه من خلال تداول 27.450 مليون سهم وارتفعت القيمة السوقية للأسهم 6.9 مليار جنيه.

وقال إبراهيم النمر رئيس قسم التحليل الفني بشركة نعيم للوساطة في الأوراق المالية "ما يحدث الآن هو ارتدادة تصحيحية للأسهم ظهرت من منتصف تعاملات جلسة أمس الثلاثاء. أتوقع أن نقف عند مستوى 5100 نقطة ولا أتوقع تجاوزها. سيظهر عندها بائع."

واضاف "لدينا مقاومة شديدة عند 5270 نقطة لن يستطيع المشتري أن يصل بالأسهم لهذا المستوى. أنصح باستغلال الارتفاعات في البيع وتخفيف المراكز."

وأكد عدد من المحللين لرويترز أمس أن اسعار الأسهم المصرية أصبحت جذابة للغاية للشراء رغم الاضطرابات في ميدان التحرير بوسط العاصمة وعدد من محافظات مصر.

قال محمد عسران العضو المنتدب لشركة بريميير لتداول الأوراق المالية "الأسعار جذابة للغاية للشراء الآن. ننصح بالفعل عملاءنا بالشراء. من يمتلك بالفعل أسهما لابد أن يحتفظ بها والا يفرط فيها."

وجاءت مكاسب البورصة اليوم لأسهم بشدة في بداية تعاملات اليوم رغم مواصلة محتجين لليوم السادس على التوالي اعتصاما في ميدان التحرير في وسط القاهرة وفي مدن الإسكندرية والسويس والمنصورة. ويطالب المعتصمون بمحاكمات عاجلة وعلنية للمتهمين في قضايا قتل المتظاهرين وقضايا الفساد.

ومن جانبه أكد المجلس الأعلى للقوات المسلحة أمس الثلاثاء عدم تخليه عن دوره في إدارة شؤون البلاد لكن محتجين معتصمين في ميدان التحرير ردوا عليه بالهتاف بسقوط المجلس.   يتبع