قمة رويترز-رئيس الرقابة المالية: اقتصاد مصر يحتاج لاستقرار سياسي

Mon Oct 24, 2011 7:57am GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 24 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال أشرف الشرقاوي رئيس هيئة الرقابة المالية اليوم الاثنين إن مصر لديها جميع مقومات الاقتصاد القوي ولكنها تحتاج إلى الاستقرار السياسي حتى تعود الثقة ويستطيع اقتصادها النمو.

وتعهد الشرقاوي بالعمل على تنفيذ أي آلية تساعد على تعزيز السيولة في السوق وتنشيط التداول.

وقال الشرقاوي خلال قمة رويترز للاستثمار في الشرق الأوسط "مصر لديها جميع المقومات لاقتصاد قوى. لكن اقتصاد بدون استقرار لا يستطيع أن ينمو. لا يوجد اقتصاد في ظل اضطرابات وعدم استقرار."

ووجهت الثورة التي اندلعت في يناير كانون الثاني الماضي وأسفرت عن الاطاحة بالرئيس حسني مبارك في فبراير شباط ضربة للاقتصاد وأثارت موجة من العنف الطائفي وأعمال عنف اخرى يكافح الجيش الذي يدير شؤون البلاد وحكومته المؤقتة للسيطرة عليها. وأدى ذلك الى هروب المستثمرين والسياح.

وقالت المؤسسة الاستشارية جيوبوليستي في تقرير إن انتفاضة مصر كلفت الاقتصاد 9.97 مليار دولار حتى شهر سبتمبر ايلول.

وهبط المؤشر المصري الرئيسي للبورصة أكثر من 39 بالمئة منذ بداية العام وفقدت أسهمه نحو 158 مليار جنيه(26.5 مليار دولار) من قيمتها السوقية خلال تلك الفترة.

وقال الشرقاوي "سبب عدم الثقة في السوق مصدره المحللون والخبراء الكثيرون بالسوق."

وتعاني البورصة المصرية من ضعف التداولات وانعدام المحفزات بالسوق وتخوف المتعاملين من ضخ سيولة جديدة وسط عدم وضوح الرؤية السياسية والاقتصادية المستقبلية لمصر بعد الثورة.   يتبع