فيمبلكوم في صفقة بقيمة 6.6 مليار دولار لشراء اوراسكوم وويند

Tue Oct 5, 2010 6:40am GMT
 

(إعادة لتعديل صياغة الفقرة 11 بما يوضح أن أنشطة المحمول في مصر وكوريا الشمالية التابعة لاوراسكوم سيتم فصلها عن صفقة الاندماج مع فيمبلكوم)

(لإضافة تفاصيل)

من ماريا كيسليوفا والكسندر جاديش

موسكو/القاهرة 4 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - ستشتري شركة اتصالات الهاتف المحمول الروسية فيمبلكوم مجموعة الهاتف المحمول الايطالية ويند وتسيطر على شركة اوراسكوم تليكوم ‭ORTE.CA‬‏ المصرية مقابل 6.6 مليار دولار وستسعى لاتفاق مع الجزائر للاحتفاظ بوحدة جازي التابعة لأوراسكوم.

وستتمخض الصفقة التي تشمل نقدا واسهما مع الملياردير المصري نجيب ساويرس عن خامس أكبر مشغل للهاتف المحمول في العالم بقيمة تبلغ حوالي 23 مليار دولار وعدد مشتركين للهاتف المحمول يبلغ 174 مليون مشترك.

وبالنسبة لفيمبلكوم وهي شركة متخصصة في الاسواق الناشئة مملوكة جزئيا للملياردير الروسي ميخائيل فرديمان ستمثل الصفقة توسعا كبيرا الى اسواق اسيا وشمال افريقيا وخطوة اولى الى السوق الاوروبية المتقدمة.

وقال الرئيس التنفيذي لفيمبلكوم الكسندر ايزوسيموف لتلفزيون رويترز انسايدر انه لم يتقرر بعد مصير جازي الوحدة الجزائرية التابعة لاوراسكوم واكبر مصدر منفرد للدخل لديها.

واضاف "هذه هي المخاطرة التي نتحملها." وتابع "هذه هي المخاطرة التي (نعتقد) ان من الانصاف تحملها."

واستدرك قائلا في مقابلة في امستردام "لكننا منفتحون على اتفاق مع الحكومة الجزائرية ونقترح عليهم حل المسألة بطريقة ودية. نعتقد انها ستكون عملية نزيهة وسنجد حلا."   يتبع