محللون يتوقعون استمرار تذبذب البورصة المصرية الاسبوع المقبل

Thu Dec 15, 2011 1:28pm GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 15 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - توقع محللون ان تستمر تذبذبات البورصة بين الارتفاع والانخفاض خلال تعاملات الاسبوع المقبل وسط قيم ضعيفة.

وشهدت البورصة المصرية تراجعات شبه جماعية خلال تداولات الاسبوع الجاري مع بدء المرحلة الثانية للانتخابات البرلمانية أمس الاربعاء.

وقال نادر إبراهيم العضو المنتدب لشركة مشرق كابيتال لإدارة المحافظ المالية "أداء السوق سيء للغاية. قيم التداولات متدنية جدا. أتوقع أن يستمر في التذبذب خلال تعاملات الاسبوع المقبل."

وتعاني البورصة المصرية من ضعف التداول وقلة المحفزات بالسوق وتخوف المتعاملين من ضخ سيولة جديدة نظرا لعدم وضوح الرؤية السياسية والاقتصادية المستقبلية لمصر بعد ثورة 25 يناير كانون الثاني التي دفعت الرئيس حسني مبارك للتخلي عن الحكم.

واضاف إبراهيم "قد تؤثر نتائج المرحلة الثانية من الانتخابات في أراء بعض المستثمرين لأن (تشكيل) مجلس الشعب القادمة سيكون قد ظهر بنسبة كبيرة."

وتجرى الانتخابات على مدى ستة أسابيع وهي أول انتخابات حرة بعد سلسلة من الانتخابات التي كان يجري تزويرها خلال حكم الرئيس السابق حسني مبارك والذي أطاحت به انتفاضة شعبية في فبراير شباط بعد نحو 30 عاما من الحكم.

وتؤكد النتائج التي أعلنت لانتخابات الجولة الأولى من المرحلة الأولى تقدم حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية للإخوان المسلمين وحزب النور الذراع السياسية للدعوة السلفية تليهما الكتلة المصرية التي تضم ليبراليين ويساريين.

وبعد الانتخابات البرلمانية ستظل سلطات رئيس الدولة بيد المجلس العسكري الذي يدير شؤون البلاد منذ الاطاحة بمبارك إلى أن تجري الانتخابات الرئاسية التي تعهد المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس بأن تجرى قبل نهاية يونيو حزيران القادم.   يتبع