محكمة مصرية تقضي ببطلان عقد بيع أرض لبالم هيلز ولا ضرر بحاجزي الوحدات

Tue Apr 26, 2011 1:45pm GMT
 

(لإضافة تعليق وإغلاق السهم )

من إيهاب فاروق

القاهرة 26 ابريل نيسان (رويترز) - قضت محكمة القضاء الاداري المصرية اليوم الثلاثاء ببطلان عقد بيع أرض لشركة بالم هيلز للتعمير ‭PHDC.CA‬‏ ثاني أكبر شركة عقارية مصرية مدرجة في البورصة دون الإضرار بحاجزي الوحدات السكنية بمشروع الشركة على الارض.

وهذا هو ثاني حكم من نوعه ضد شركة تطوير عقاري في مصر بعدما قضت محكمة ببطلان عقد بيع أرض مشروع "مدينتي" لمجموعة طلعت مصطفى مقابل ثلاثة مليارات دولار في قضية أبرزت مخاطر الاستثمار في القطاع العقاري في مصر.

وتواجه شركات عقارية في مصر سلسلة من الطعون القضائية في حيازاتها من الأراضي منذ قضت محكمة العام الماضي ببطلان عقد بيع أرض حكومية إلى مجموعة طلعت مصطفى اكبر شركة للتنمية العقارية في البلاد.

وقال محللون إن قرار المحكمة اليوم الثلاثاء سيؤثر على التدفقات النقدية لبالم هيلز في 2011 اذ تكافح الشركة مع ديون وخصوم كبيرة.

وقالت المحكمة في حيثيات الحكم الذي حصلت رويترز على نسخة منه "العقد مخالف لقانون المناقصات والمزايدات والذي أصبح قانونا عاما للدولة منذ صدوره وملزما لجميع الجهات. وهو الوسيلة الوحيدة لتعاقد الدولة مع الأشخاص والشركات على بيع الاراضي. وبذلك فان العقد يعتبر باطلا."

وتابعت "بالنسبة لحاجزي الوحدات السكنية للمشروع فان مراكزهم القانونية لن تضار عند تنفيذ الحكم لأنهم تعاملوا مع بائع ظاهر بحسن نية. وعلى الجهة الإدارية المختصة ان تراعي ذلك عند تنفيذ الحكم. ولهم(الحاجزين) ان يطالبوا بما يروه محققا لمصالحتهم الذاتية من الشركة التي قامت ببيع الوحدات السكنية إليهم."

وتوقع باسم الشاوي مدير علاقات المستثمرين ببالم هيلز الشهر الماضي " سيتم تسليم جميع وحدات مشروع القطامية (الارض التي حكم ببطلان عقدها) بنهاية العام الحالي."   يتبع