أسهم موبينيل تنعش السوق المصرية وساويرس ينفي أي نية لبيع أسهمه

Wed Aug 17, 2011 12:50pm GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 17 أغسطس اب (رويترز) - انتعشت أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل) اليوم الاربعاء وقفزت عشرة بالمئة بعدما أشار متعاملون بالسوق إلى حديث عن تغيير محتمل في هيكل المساهمين في موبينيل.

لكن رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس قال لرويترز اليوم إنه لا ينوي بيع أسهم في موبينيل وهي مشروع مشترك مع فرانس تليكوم.

وردا على سؤال عما إذا كانت لديه أي خطط لبيع أسهم في موبينيل قال ساويرس لرويترز عبر الهاتف "لا يمكنني القول سوى إنه ليس هناك شيء. هذا ببساطة لن يحدث.إنهم يعتقدون أنه بهذه المقاطعة سيصيبني السأم وأبيع ولكن هذه ليست شخصيتي."

وألغى بعض العملاء اشتراكاتهم في موبينيل احتجاجا على رسم نشره ساويرس واعتبره البعض مسيئا للإسلام.

وفي مطلع اغسطس اب قال الرئيس التنفيذي لموبينيل لرويترز حسان قباني إن الشركة تأثرت بشدة جراء حملة مقاطعة خدماتها لكنها ستعود أقوى مما كانت.

وتكبد سهم موبينيل خسائر بأكثر من 30 بالمئة منذ بدء حملة المقاطعة ووصل سهم الشركة إلى أدنى مستوياته منذ عام 2004 هذا الشهر بعدما سجلت الشركة خسارة في الربع الثاني من العام في أعقاب الانتفاضة الشعبية في مصر التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك.

وكانت موبينيل قد أعلنت في نهاية يوليو تموز أنها تكبدت خسارة صافية قدرها 108.5 مليون جنيه مصري (18.2 مليون دولار) في الربع الثاني من العام مقارنة مع أرباح صافية قدرها 378.7 مليون جنيه في نفس الفترة من عام 2010.

وأغلق سهم الشركة المقيد بالمؤشر الرئيسي ‭.EGX30‬‏ بالبورصة المصرية اليوم عند 101.32 جنيه بارتفاع 10 بالمئة.   يتبع