انتعاش مفاجيء للبورصة المصرية في نهاية اسبوع صعب وآمال باستمرار المكاسب

Thu Dec 27, 2012 2:37pm GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 27 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - أثارت مكاسب مفاجئة لسوق المال المصرية اليوم الخميس آمال المتعاملين بان تواصل الاسهم مكاسبها القوية الاسبوع المقبل لتتجاوز مستوى المقاومة القوي عند 5500 نقطة بدعم من وعود الرئيس المصري محمد مرسي بدعم الاقتصاد.

ووعد مرسي امس الاربعاء باعطاء دفعة للاقتصاد المصري الذي يواجه تحديات ضخمة ولوح بحزمة حوافز لتشجيع المستثمرين.

وجاءت تصريحات الرئيس بشأن الاقتصاد في أواخر اسبوع صعب شهد تخفيض وكالة ستاندرد اند بورز التصنيف الائتماني طويل الأمد لمصر إلى ‭‭‭B-‬‬‬ من B‭ ‬مع نظرة مستقبلية سلبية وقالت إن تصنيف مصر معرض لمزيد من الخفض إذا تدهور الوضع السياسي بدرجة كبيرة.

كما خفضت الوكالة التصنيف الإئتماني لثلاثة بنوك مصرية من ‭‭‭‭B/B‬‬‬‬ إلى ‭‭‭‭B-/C‬‬‬‬ مضيفة أن نظرتها المستقبلية لتلك البنوك سلبية.

وقال كريم عبد العزيز الرئيس التنفيذي لصناديق الاسهم بشركة الاهلي لإدارة صناديق الاستثمار "تخفيض التصنيف الائتماني لمصر ولأكبر ثلاثة بنوك بها يؤكد وجود مشكلة في الاقتصاد المصري ولابد من العمل على حلها."

وتعاني مصر أزمة اقتصادية متفاقمة مع ارتفاع عجز الموازنة إلى نسبة في خانة العشرات من الناتج المحلي الإجمالي وتدهور وضع ميزان المدفوعات. كما انخفضت احتياطيات البنك المركزي من النقد الاجنبي بأكثر من 20 مليار دولار منذ الانتفاضة الشعبية التي اطاحت بالرئيس حسني مبارك في اوائل 2011.

وقالت مصادر بالحكومة المصرية لرويترز اليوم إن رئيس الوزراء قد يغير ما يصل الى ثمانية وزراء في إطار خطة الرئيس مرسي لإجراء تغيير وزاري قبل الانتخابات البرلمانية المتوقع إجراؤها أوائل العام القادم.

واضافت المصادر إن التغيير سيشمل على الأرجح وزراء الخدمات وربما أحد وزراء المجموعة الاقتصادية.   يتبع