هبوط أسهم مصر مع تصاعد الأزمة السياسية وارتفاع معظم بورصات الخليج

Mon Jan 28, 2013 3:14pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 28 يناير كانون الثاني (رويترز) - فقدت الأسهم المصرية مكاسبها الصباحية لتغلق منخفضة اليوم الاثنين وسط شح في السيولة وبعد فرض الرئيس المصري حالة الطوارئ في مدن القناة التي شهدت اضطرابات دامية على مدى أيام وبعد إقرار الحكومة منح القوات المسلحة سلطة الضبطية القضائية.

وانخفض المؤشر الرئيسي 1.4 بالمئة ليغلق عند 5608.02 نقطة والمؤشر الثانوي 2.15 بالمئة إلى 456.7 نقطة.

وأعلن الرئيس المصري محمد مرسي يوم الأحد أنه قرر فرض حالة الطواريء لمدة شهر في محافظات بورسعيد والسويس والإسماعيلية التي تشهد اضطرابات دامية منذ أيام.

وقال مصدر بمجلس الوزراء المصري لرويترز اليوم إن المجلس أقر مسودة قانون يمنح القوات المسلحة سلطة الضبطية القضائية وهو ما يسمح لأفراد الجيش بالقبض على مدنيين لمساعدة الشرطة في إرساء الأمن.

وقال مهاب الدين عجينة المحلل الفني في شركة للوساطة في القاهرة "الوضع السياسي في مصر بالغ السوء. تعكس الاضطرابات الحالية عدم قدرة اي من الجبهات السياسية على السيطرة على الوضع في الشارع.

"كانت السوق تحاول الصعود خلال الأسبوع الماضي والشراء ليس قويا بما يكفي لكسر مستويات المقاومة الحالية."

وخسر سهم البنك التجاري الدولي 4.2 بالمئة وأوراسكوم للانشاء والصناعة 1.7 بالمئة وكانا ضمن 26 سهما خاسرا بين اسهم المؤشر الرئيسي الثلاثين.

وزادت مبيعات الأجانب غير العرب على مشترياتهم على العكس من المصريين. وكانت مشتريات الأجانب أعلى من مبيعاتهم في الآونة الأخيرة وسط الاضطرابات لكنهم يقلصون حاليا تعرضهم للمخاطر.   يتبع