هيرميس المصرية تستحث الرقابة المالية اقرار صفقة كيو انفست قبل 3 مايو

Sun Apr 7, 2013 10:26am GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 7 أبريل نيسان (رويترز) - قالت المجموعة المالية هيرميس القابضة أكبر بنك استثمار في مصر إنها إذ لم تحصل على موافقة هيئة الرقابة المالية على صفقة إندماجها مع كيو انفست القطرية قبل الثالث من مايو أيار المقبل فسيصعب تنفيذ الصفقة نظرا لانتهاء مهلة التوقيع في ذلك اليوم.

وأضافت المجموعة في بيان إلى إدارة البورصة المصرية اليوم الأحد إن الشراكة مع كيو انفست القطرية ستضخ 300 مليون دولار في الاقتصاد المصري.

ومنذ إسقاط الرئيس السابق حسني مبارك في انتفاضة شعبية عام 2011 تمر مصر باضطراب سياسي وتدهور اقتصادي وانفلات أمني.

وكان مساهمو هيرميس وافقوا في الثاني من يونيو حزيران الماضي على الدخول في شراكة استراتيجية مع كيو إنفست لاقامة بنك استثمار إقليمي يغطي منطقة العالم العربي وافريقيا وتركيا وجنوب شرق آسيا.

وبموجب ذلك الاتفاق تسيطر كيو إنفست على 60 بالمئة من البنك الجديد الذي سيسمى "المجموعة المالية-هيرميس قطر" وستقدم 250 مليون دولار لزيادة رأسماله.

وتوقعت هيرميس في أغسطس اب المنصرم إتمام صفقة الشراكة الاستراتيجية مع كيو إنفست بنهاية الربع الثالث من 2012. لكن الصفقة لم تكتمل بعد.

وقالت هيرميس اليوم في بيانها إنها تنتظر "الحصول على عدم الممانعة من الهيئة" على الاندماج مع كيو انفست بعد ان استوفت ملاحظات الهيئة.

واضافت "تاريخ سقوط العقد المبرم بين المجموعة المالية هيرميس وكيو انفست هو 12 شهرا من تاريخ توقيع العقد علما بان الاتفاقية تم توقيعها في 3 مايو 2012 . وفي حالة عدم حصول المجموعة المالية هيرميس على عدم ممانعة الهيئة خلال الأيام القادمة فانه سيصعب تنفيذ صفقة الشراكة."   يتبع