13 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 13:02 / بعد 4 أعوام

جني الأرباح يدفع الأسهم السعودية والمصرية للنزول

1245 جمت - أغلقت الأسهم المدرجة في بورصتي السعودية ومصر على انخفاض بنهاية تعاملات الأربعاء تحت وطأة عمليات جني أرباح.

وخسر المؤشر السعودي 0.4 بالمئة إلى 8297.8 نقطة وسط تداولات قيمتها 4.6 مليار ريال.

وسجل سهما الاتصالات السعودية والراجحي أكبر الخسائر على المؤشر وانخفضا 4.5 و0.7 بالمئة على الترتيب.

كما انخفضت أسهم اسمنت الجنوبية وتصنيع وصافولا وكيان وسبكيم واسمنت السعودية والمتقدمة وجرير بنسب تراوحت بين 0.7 و 3.5 بالمئة.

في المقابل ارتفعت اسهم السعودي للاستثمار 4.4 بالمئة وبنك الجزيرة 1.4 بالمئة والصحراء للبتروكيماويات 1.6 بالمئة.

وفي القاهرة هبط المؤشر الرئيسي للبورصة 1.3 بالمئة إلى 6253.2 نقطة.

وقاد سهم التجاري الدولي ذو الثقل تراجعات السوق وانخفض 0.9 بالمئة تلاه سهما المصرية الكويتية القابضة وطلعت مصطفى بخسائر 2.1 و 1.2 بالمئة على الترتيب.

وهبط سهم المصرية للاتصالات 1.4 بالمئة رغم نمو ارباح الشركة 2.3 بالمئة في الربع الثالث.

وارتفعت أسهم جهينة 1.3 بالمئة والسويدي 0.15 بالمئة وغبور 1.2 بالمئة بنهاية التعاملات.

---------------------------

1229 جمت - انخفض المؤشر الأردني اليوم بفعل عمليات بيع في أسهم قيادية وصلت أسعارها أمس إلى مستويات مغرية بهدف جني أرباح وسط تحسن في السيولة.

وأغلق المؤشر العام للأسهم اليوم الأربعاء متراجعا بنسبة 0.32 بالمئة إلى 1986.97 نقطة في حين ارتفعت قيمة التداول إلى 11.6 مليون دينار مقارنة مع 9.8 مليون دينار في الجلسة السابقة.

وقال أسعد الديسي مدير عام شركة الأمين للاستثمارات المالية إن قيمة التداول كان جيدة اليوم والمضاربات غلبت عليها.

وأضاف الديسي ”من الطبيعي أن يحدث جني أرباح اليوم بعد أن قفز المؤشر أمس إلى مستويات مرتفعة.“

وتراجع سهم البنك العربي 1.28 بالمئة إلى 7.69 دينار كما انخفض سهم مصفاة البترول الأردنية 1.18 بالمئة إلى 4.99 دينار.

وانخفض سهم الكهرباء الأردنية 0.94 بالمئة إلى 3.13 دينار في حين تراجع سهم الاتصالات الأردنية 0.9 بالمئة إلى 3.3 دينار.

--------------------------

0936 جمت - واصلت الأسهم الكويتية اتجاهها النزولي بنهاية تعاملات اليوم الأربعاء في ظل ضعف قيم التداول وخسائر عدد من الأسهم القيادية.

وأغلق المؤشر السعري للسوق منخفضا 0.34 بالمئة إلى 7916.4 نقطة.

وسجل مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية خسارة 0.27 بالمئة ليغلق عند 1092.15 نقطة.

وقاد سهم زين تراجعات الأسهم القيادية وأغلق على هبوط نسبته 1.4 بالمئة.

وأغلق سهم بيت التمويل الكويتي - أكبر بنك إسلامي في البلاد - منخفضا 1.2 بالمئة رغم نمو أرباح الربع الثالث 17 بالمئة إلى 39.3 مليون دينار كويتي.

وانخفض سهما مباني والمزايا بنسبة 1.7 بالمئة.

في المقابل أغلق سهم الكويت الوطني مرتفعا 1.1 بالمئة وطيران الجزيرة 1.02 بالمئة.

-------------------

0845 جمت - دفعت عمليات بيع لجني الأرباح مؤشرات البورصة المصرية إلى التراجع في مستهل تعاملات اليوم الأربعاء ويتوقع المحللون استمرار النزول غدا الخميس.

وخسر المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.7 بالمئة ليصل إلى 6292.4 نقطة في حين تراجع المؤشر الثانوي 0.3 بالمئة إلى 530.8 نقطة.

وقال إبراهيم النمر رئيس قسم التحليل الفني لدى نعيم للوساطة ”جلسة اليوم متأثرة بعمليات جني الأرباح ويتجه السوق إلى تراجع من الممكن أن يستمر حتى جلسة الغد ويدفع المؤشر إلى مستوى 6230-6250 نقطة.“

وأضاف النمر أن من المتوقع أن يحاول المؤشر الانتعاش في تعاملات الأسبوع المقبل مستهدفا مستوى المقاومة عند 6435 نقطة وفي حالة كسره سينطلق مستهدفا 6600-6700 نقطة.

وقاد تراجعات اليوم سهما أوراسكوم تليكوم والتجاري الدولي بخسائر 1.3 و0.7 بالمئة على الترتيب.

وانخفضت أسهم حديد عز وبايونيرز والقابضة المصرية الكويتية وبالم هيلز وهيرميس وسوديك وعامر جروب بين 0.9 و3.7 بالمئة.

وبين الأسهم الثلاثين المدرجة على المؤشر الرئيسي لم يرتفع سوى سهم سيدي كرير للبتروكيماويات وزاد 0.7 بالمئة في حسن استقرت ثمانية أسهم دون تغير.

-------------------

0814 جمت - واصل مؤشر سوق الأسهم السعودية اتجاهه الصعودي بدعم من عمليات شراء في أسهم منتقاه ترقبا لتوزيعات أرباح جيدة ولاسيما في قطاعي البتروكيماويات والبنوك.

وصعد المؤشر 0.05 بالمئة إلى 8335.7 نقطة متجاوزا أعلى مستوياته منذ مطلع سبتمبر أيلول 2008.

وقاد الارتفاعات سهما سابك والراجحي بمكاسب 0.9 و0.3 بالمئة على الترتيب.

وصعدت أسهم اسمنت الجنوبية وجبل عمر واسمنت ينبع وصافولا والسعودي الفرنسي وبنك الجزيرة والصحراء واسمنت العربية بين 0.3 و1.4 بالمئة.

في المقابل تراجعت أسهم الاتصالات السعودية 0.9 بالمئة وبنك الرياض 0.8 بالمئة وساب 0.5 بالمئة في حين خسر سهما تصنيع وينساب 0.3 بالمئة.

-------------------

0740 جمت - واصلت بورصة دبي تراجعها اليوم الأربعاء وفقدت 0.9 بالمئة مع قيام المستثمرين بالبيع لجني الأرباح بعد صعود قوي هذا العام وتحولهم إلى الأسهم ذات التوزيعات المرتفعة في قطر قبل نهاية السنة.

لكن يبدو أن سوق أبوظبي قد استقرت بعد تراجعها مع دبي في الجلستين السابقتين. ودبي مرتفعة 73 بالمئة منذ بداية العام في حين تبلغ مكاسب أبوظبي 44 بالمئة.

وقال رضا جمعة مدير المحفظة في المشرق ”أعتقد أن ما يحدث في السوق هو موجة جني أرباح .. أيضا يتحول الناس إلى الأسهم ذات توزيعات الأرباح المرتفعة في أنحاء الشرق الأوسط وشمال افريقيا.“

وأضاف أن البحث عن توزيعات الأرباح يقود المستثمرين إلى قطر حيث تدفع الشركات عادة مبالغ أكبر من الأسواق الخليجية الأخرى وإلى السعودية حيث يتوقعون توزيعات جيدة من منتجي الاسمنت والبتروكيماويات.

وترتفع بورصتا البلدين منذ أواخر أكتوبر تشرين الأول واخترقتا مستويات مهمة من الناحية النفسية - ثمانية آلاف نقطة في السعودية وعشرة آلاف نقطة في قطر.

-------------------

0605 جمت - تباين أداء الأسهم الكويتية في مستهل تعاملات اليوم الأربعاء إذ واصل المؤشر السعري اتجاهه النزولي في حين صعد مؤشر كويت 15 الذي يقيس أداء الأسهم القيادية.

وخسر المؤشر السعري 0.17 بالمئة ليصل إلى 7929.6 نقطة.

وسجلت أسهم ايفا فنادق أكبر الخسائر على المؤشر بالنسبة المئوية وهبطت 8.1 بالمئة تلتها النوادي ونفائس والمدينة بخسائر بين 5.4 و7.5 بالمئة.

في المقابل ارتفع مؤشر كويت 15 بنسبة 0.03 بالمئة إلى 1095.4 نقطة وسجل سهم الصناعات الوطنية أكبر المكاسب بصعوده نحو اثنين بالمئة. (تغطية صحفية مروة رشاد في الرياض - تحرير هالة قنديل)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below