بورصة مصر تعوض بعض خسائرها بدعم من مشتريات العرب والأجانب

Tue Apr 1, 2014 12:48pm GMT
 

1235 جمت - عوضت بورصة مصر بعضا من خسائرها القوية في آخر ثلاث جلسات والتي بلغت نحو ثمانية بالمئة مدعومة بمشتريات قوية من المؤسسات العربية والأجنبية.

وتسارعت وتيرة صعود السوق بعد اعلان البنك المركزي المصري الانتهاء اليوم من تغطية الطلبات المتأخرة لتحويل أموال المستثمرين الأجانب في مصر للخارج.

وارتفع المؤشر الرئيسي 1.5 بالمئة ليغلق عند 7919.7 نقطة بينما انخفض المؤشر الثانوي 0.2 بالمئة ليغلق عند 594.3 نقطة.

وبلغت قيم التداول 681.067 مليون جنيه.

وصعدت أسهم طلعت مصطفى 5.9 بالمئة والتجاري الدولي 4.9 بالمئة وبالم هيلز 2.45 بالمئة وهيرميس 2.2 بالمئة.

وقال وائل عنبة من الاوائل لإدارة المحافظ المالية "صعود اليوم رد فعل طبيعي للهبوط القوي خلال الثلاث جلسات الماضية.. قرار المركزي زاد من المكاسب لانه يعطي ثقة للأجنبي في سهولة الخروج بأمواله في أي وقت يريده."

وكان المركزي المصري غطى 50 بالمئة من الطلبات المتأخرة من أموال المستثمرين الأجانب في بورصة مصر في وقت سابق من مارس اذار.

وارتفعت أسهم جهينة 1.2 بالمئة وبايونيرز واحد بالمئة وحديد عز 0.9 بالمئة والمصرية للاتصالات 0.8 بالمئة وسوديك 0.6 بالمئة.

وقال عنبة "قيم التداول ضعيفة ولذا لا أستطيع التأكيد اذا كان السوق سيواصل الصعود أم لا."   يتبع