الجنيه المصري يستقر في السوق الرسمية ويتراجع في السوداء

Sun Jun 28, 2015 1:33pm GMT
 

القاهرة 23 يونيو حزيران (رويترز) - أبقى البنك المركزي المصري سعر صرف الجنيه دون تغيير عند 7.53 جنيه للدولار في عطاء بيع العملة الصعبة اليوم الأحد بينما تراجعت العملة المصرية قليلا في السوق السوداء.

ويحافظ البنك المركزي على سعر الصرف الرسمي مستقرا منذ أربعة أشهر بعد أن سمح للجنيه بالانخفاض في بداية 2015. وساعد هبوط الجنيه وإجراءات أخرى على تقليص نشاط السوق السوداء.

وقال البنك إنه عرض في عطاء اليوم 40 مليون دولار وباع 37.5 مليون دولار وبلغ أقل سعر مقبول 7.5301 جنيه للدولار دون تغير عن العطاء السابق يوم الخميس الماضي.

وقال متعامل في السوق الموازية إن الجنيه يجري تداوله بسعر 7.69 جنيه مقابل الدولار اليوم انخفاضا من 7.68 جنيه يوم الخميس.

ويطرح البنك المركزي عطاءات بيع العملة الصعبة في أيام الأحد والثلاثاء والخميس من كل أسبوع.

ويقول المتعاملون في السوق السوداء إن النشاط شهد تراجعا حادا بسبب حملة البنك المركزي على نشاطهم وهو ما شمل فرض سقف على الإيداع بالدولار في البنوك منذ فبراير شباط. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)