30 تموز يوليو 2015 / 13:15 / منذ عامين

المؤشر السعودي يتراجع والأسهم المصرية تنهي الأسبوع على ارتفاع

1245 جمت - أنهى مؤشر البورصة السعودية تعاملاته اليوم الخميس على تراجع رغم توقعات باستقرار أسعار النفط وتوقف موجة الهبوط التي سادت الأسواق في الأيام الماضية بينما أنهى المؤشر المصري أسبوعه مرتفعا بفضل صعود عدد من الأسهم القيادية مع اقتراب افتتاح قناة السويس الجديدة.

وانخفض المؤشر السعودي 0.1 في المئة إلى 9098.27 نقطة لكن مؤشري قطاعي البنوك والبتروكيماويات حققا مكاسب معقولة حيث صعد الأول 0.28 في المئة والثاني 0.13 في المئة.

وقال الأمين العام لأوبك عبد الله البدري للصحفيين اليوم إن المنظمة لا تتوقع مزيدا من الهبوط في أسعار النفط العالمية.

وارتفعت أسهم بنك الرياض 0.5 في المئة والبنك الأهلي 1.2 في المئة ومصرف الراجحي 0.57 في المئة وسابك 0.74 في المئة وينساب واحدا في المئة.

في المقابل هبطت أسهم تصنيع 2.23 في المئة وكيمانول 1.9 في المئة واللجين للبتروكيماويات 3.2 في المئة وساب 0.8 في المئة.

وفي القاهرة أنهى المؤشر المصري الرئيسي تعاملاته مرتفعا 1.1 في المئة ليصل إلى 8191.53 نقطة بينما زاد المؤشر الثانوي 1.1 بالمئة أيضا ليغلق عند 459.12 نقطة.

وحققت بعض الأسهم القيادية مكاسب كبيرة ومنها سهم بلتون الذي قفز 12.75 في المئة وجنوب الوادي للأسمنت الذي صعد خمسة في المئة وبايونيرز 4.7 في المئة وحديد عز 3.5 في المئة وجلوبال تليكوم اثنين في المئة.

وقال إبراهيم النمر من نعيم للوساطة في الأوراق المالية "هناك معنويات مرتفعة بالسوق تزداد كلما اقتربنا من افتتاح قناة السويس الجديدة. السوق سيصل لمستوى 8500 نقطة خلال الأسابيع القليلة المقبلة."

وارتفعت أيضا أسهم هيرميس 1.65 في المئة وطلعت مصطفى 1.4 في المئة وأوراسكوم للاتصالات 1.2 في المئة وسوديك 1.1 في المئة وعامر جروب 0.95 في المئة وبالم 0.4 في المئة.

وفي المقابل هبطت أسهم جهينة 2.8 في المئة والمصرية للاتصالات 1.2 في المئة والتجاري الدولي 0.5 في المئة وإعمار مصر 1.1 في المئة.

-----------------------------

1220 جمت - أنهت البورصة الأردنية تعاملات الأسبوع على انخفاض هو الثاني على التوالي وسط سيطرة المضاربات وإغلاق الحسابات تزامنا مع نهاية الشهر.

وأغلق المؤشر العام للأسهم اليوم الخميس متراجعا بنسبة 0.21 بالمئة إلى 2125.72 نقطة في حين بلغت قيمة التداول 14.6 مليون دينار مقارنة مع 13.8 مليون دينار في الجلسة السابقة.

وقال عامر المعشر محلل مالي إن المضاربات هيمنت على السوق اليوم وخاصة في الأسهم الصغيرة.

وأضاف أن "حجم التداول معظمه إغلاق حسابات مكشوفة وتحويلات داخلية."

وانخفض سهم مناجم الفوسفات 0.33 بالمئة إلى 5.91 دينار وسهم مصفاة البترول 2.04 بالمئة إلى 4.8 دينار.

وارتفع سهم الكهرباء الأردنية 0.39 بالمئة إلى 2.52 دينار وسهم مصفاة البترول 2.04 إلى 4.8 دينار.

-------------------------------

0955 جمت - أغلق سهم شركة زين للاتصالات المتنقلة اليوم الخميس منخفضا 1.19 في المئة إلى 415 فلسا في أول جلسة للتداول بعد أن أعلنت الشركة هبوط أرباحها الفصلية 30 في المئة في النصف الأول من العام الجاري مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

وأغلق المؤشر الرئيسي مرتفعا 0.14 في المئة إلى 6253.7 نقطة كما ارتفع مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 0.08 في المئة إلى 1014.93 نقطة.

وقال مجدي صبري المحلل المالي لرويترز إنه ينبغي مقارنة سعر سهم زين حاليا بما كان عليه في النصف الأول والذي كان في حدود 560 فلسا وهو ما يعني أن هناك نوعا من التوازن بين الأرباح المحققة والقيمة السوقية للسهم وهو ما يبرر عدم هبوطه بشكل كبير.

وبلغت القيمة الإجمالية للتداولات 15.3 مليون دينار وهي قيمة مرتفعة نسبيا مقارنة بما هو معتاد خلال الأسابيع الماضية.

وقال صبري ان المضاربات على أسهم صغيرة مثل أدنك هي التي رفعت القيمة المتداولة مبينا أن هذا الأمر يوضح كيف يمكن أن يتحكم المضاربون في السوق ويؤثرون على مؤشراته الرئيسية.

وبلغت قيمة التداولات على سهم أدنك 2.3 مليون دينار وهبط السهم 1.25 في المئة إلى 39.5 فلس.

وارتفعت أسهم أغذية (أمريكانا) 1.4 في المئة ومجموعة الصناعات الوطنية القابضة وبنك بوبيان 1.2 في المئة والمباني 1.02 في المئة.

وهبطت أسهم بنك الكويت الدولي 0.8 في المئة والاستثمارات الوطنية 3.03 في المئة والبنك الأهلي 1.4 في المئة.

----------------------

0853 جمت - واصلت مشتريات الأجانب صعودها ببورصة مصر للجلسة الثالثة على التوالي خلال بداية معاملات اليوم الخميس وسط سيولة متوسطة.

وفي السعودية تراجع أداء مؤشر السوق رغم استقرار أسعار النفط في التعاملات الآسيوية اليوم.

وصعد المؤشر المصري الرئيسي 0.65 بالمئة ليصل إلى 8157.99 نقطة والمؤشر الثانوي 0.64 بالمئة ليصل إلى 457.15 نقطة.

وبلغت قيم التداول 117.982 مليون جنيه.

ومالت معاملات العرب والمصريين إلى البيع بينما اتجهت معاملات الأجانب إلى الشراء واستحوذت المؤسسات على نحو 22 بالمئة من المعاملات.

وكسبت أسهم اوراسكوم للاتصالات 2.35 بالمئة وحديد عز 1.7 بالمئة وبايونيرز 3.5 بالمئة وجلوبال تليكوم 1.2 بالمئة والقلعة 0.5 بالمئة.

وقال إبراهيم النمر من نعيم للوساطة في الأوراق المالية "السوق وصل لمستوى جديد اليوم عند 8150 نقطة مما يمهد له الطريق إلى مستوى 8250-8300 نقطة كمرحلة أولى. السوق يتوقع العديد من الاخبار الايجابية الخاصة بالاقتصاد وأداء الشركات خلال الربع الثاني الفترة المقبلة."

وارتفعت أسهم المصرية للمنتجعات 1.8 بالمئة والتجاري الدولي وطلعت مصطفى 0.6 بالمئة وهيرميس 1.1 بالمئة وسوديك 0.3 بالمئة.

وفي الرياض تراجع المؤشر السعودي 0.02 بالمئة ليصل إلى 9099.5 نقطة.

واستقرت أسعار النفط في التعاملات الآسيوية اليوم الخميس بعد أن أظهرت بيانات أسبوعية هبوطا أكبر من المتوقع في مخزونات الولايات المتحدة من النفط الخام والبنزين الأمر الذي عزز آفاق الطلب على الخام.

ونزلت أسهم سبكيم 1.75 بالمئة وينساب وبتروكيم 0.5 بالمئة بينما ارتفعت أسهم سابك وكيان 0.2 بالمئة.

وكسبت أسهم الراجحي 0.6 بالمئة والمراعي 0.8 بالمئة وزين 2.02 بالمئة بينما هبط سهم الاتصالات السعودية أكبر شركة اتصالات في منطقة الخليج من حيث القيمة السوقية 5.2 بالمئة بعدما أعلنت الشركة أمس عن تراجع صافي ربحها 8.7 بالمئة في الربع الثاني من هذا العام.

--------------------

‭‭‭‭‭‭‭‭0814‬‬‬‬‬‬‬‬ جمت - ارتفعت معظم بورصات الخليج قليلا في مستهل تعاملات اليوم الخميس مقتفية أثر أسعار النفط والأسهم العالمية لكن بورصة دبي تراجعت بعدما أعلنت دبي للاستثمار عن انخفاض كبير في أرباح الربع الثاني.

ونزل مؤشر دبي 0.4 بالمئة بينما انخفض سهم دبي للاستثمار 3.0 بالمئة. وأمس الأربعاء أعلنت الشركة التي تعمل في قطاعات العقارات والصناعات التحويلية والرعاية الصحية والتعليم عن انخفاض بنسبة 58.6 في المئة في صافي أرباح الربع الثاني وهو ما أنحت فيه باللائمة على مكاسب غير متكررة في نفس الفترة من العام الماضي.

ونزل سهم شركة الامارات للاتصالات المتكاملة (دو) -التي لم تعلن بعد عن نتائج الربع الثاني- 1.1 بالمئة بعد أن أعلنت عدة شركات اتصالات في الخليج عن تراجع في الأرباح.

وصعد مؤشر أبوظبي 0.2 بالمئة وارتفع سهم مؤسسة الامارات للاتصالات (اتصالات) 1.4 بالمئة. وكان السهم قد نزل 5.4 في المئة أمس الأربعاء بعدما أعلنت الشركة عن هبوط صافي أرباحها في الربع الثاني بنسبة 40 في المئة.

ونزل سهم شركة أريد أكبر شركة اتصالات قطرية 1.2 بالمئة بعد أن نزل صافي أرباح الشركة 39 بالمئة في الربع الثاني بينما خسر سهم منافستها الأصغر فودافون قطر 1.6 بالمئة عقب اعلانها عن خسائر كبيرة.

لكن المؤشر الرئيسي لبورصة الدوحة ارتفع 0.1 بالمئة بدعم من بنك قطر الوطني الذي ارتفع 0.7 بالمئة.

وزادت البورصة العمانية 0.1 بالمئة.

----------------------

0723 جمت ارتفعت مؤشرات بورصة الكويت صباح اليوم الخميس في آخر يوم لتداولات شهر يوليو تموز حيث صعد المؤشر الرئيسي 0.17 في المئة إلى 6255 نقطة ومؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 0.68 في المئة إلى 1021 نقطة.

وقال عدنان الدليمي مدير شركة مينا للاستشارات لرويترز إن هناك محافظ وصناديق تسعى لرفع أسعار الأسهم "بهدف تجميل ميزانياتها" بنهاية الشهر.

وأضاف الدليمي أن هناك عودة للمضاربات على بعض الأسهم المضاربية الصغيرة ومنها المدينة وهيتس تلكوم وادنك والمال.

وارتفع سهم ادنك 1.25 في المئة والمال 2.4 في المئة بينما استقر سهما المدينة وهيتس تلكوم.

وأضاف الدليمي "هناك صانع سوق دخل اليوم بهدف تحقيق الاستقرار لسهم زين بعد هبوط أرباح الشركة وقد نجح في ذلك."

واستقر سهم زين عند 420 فلسا بعد أن هبطت أرباحها 30 في المئة في النصف الأول.

وارتفعت أسهم بنك الكويت الوطني ومجموعة الصناعات وبنك برقان 1.2 في المئة وبيت التمويل الكويتي 1.6 في المئة.

وهبطت أسهم بنك الخليج 1.8 في المئة والاستثمارات الوطنية 1.5 في المئة وأعيان العقارية 3.4 في المئة. (تغطية صحفية أحمد حجاجي هاتف 0096522284820 - شارك في التغطية إيهاب فاروق - تحرير عبد المنعم درار)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below